المحتوى الرئيسى

زوجة آرنولد شوارزنيجر تطلب الطلاق

07/02 10:32

طلبت الممثلة السابقة ماريا شرايفر، زوجة حاكم كاليفورنيا السابق ارنولد شوارزنيجر، الطلاق أمس الجمعة بعد أسابيع من اعتراف زوجها بأبوته لطفل أنجبه من علاقة غير شرعية مع خادمة فى منزلهما، كما أفاد مصدر فى محكمة لوس انجليس.

وقال المصدر إن شرايفر تقول فى طلب الطلاق الذى تقدمت به إن لديها "خلافات لا يمكن إصلاحها" مع زوجها الذى التقته فى 1977 وتزوجته فى 1986.

وشرايفر، وهى ابنة أخت الرئيس الأمريكى الراحل جون كينيدى، طلبت فى أوراق الطلاق من المحكمة الحضانة المشتركة لولديهما القاصرين باتريك (17 عاما) وكريستوفر (13 عاما)، كما طلبت أن يدفع زوجها تكاليف الدعوى ونفقة الطعام.

وكان شوارزنجير (63 عاما) اعترف فى منتصف مايو فى بيان له بأنه أنجب سرا طفلا من علاقة غير شرعية مع إحدى خادمات منزله، وذلك فى معرض تبريره لسبب انفصال زوجته عنه والذى كان قد تم الإعلان عنه رسميا قبل أيام من ذلك.

وقال شوارزنيجر الذى غادر فى يناير الماضى منصبه كحاكم لولاية كاليفورنيا، فى بيان أرسله إلى صحيفة لوس انجليس تايمز "بعد انتهاء ولايتى كحاكم، تحدثت مع زوجتى عن هذا الأمر الذى يرجع إلى أكثر من عقد من الزمن".

وأضاف "أدرك واستحق مشاعر الغضب وخيبة الأمل لأصدقائى وأسرتى. لا أعذار لى وأتحمل كامل مسؤولية الألم الذى تسببت به".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل