المحتوى الرئيسى

الأرجنتين تستهل مشوارها في "كوبا أمريكا" بتعادل مُخيب للآمال مع بوليفيا

07/02 08:36

غزة - دنيا الوطن

استهل المنتخب الأرجنتيني مشواره في بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) الثالثة والأربعين التي تستضيفها بلاده بتعادل مُخيب للآمال مع بوليفيا 1-1 فجر اليوم السبت، على استاد "أونيكو" بمدينة لا بلاتا، ضمن الجولة الأولى من المجموعة الأولى.

أحرز ادفالدو روخاس (48) هدف بوليفيا، وسيرجيو اغويرو (76) هدف الأرجنتين.

وفشل "راقصو التانغو" في الثأر عامين فقط من الهزيمة الثقيلة والمدوية التي مني بها الفريق الأرجنتيني أمام نظيره البوليفي 1-6 في عقر دار الأخير بالعاصمة لاباز، ضمن تصفيات قارة أمريكا الجنوبية لبطولة كأس العالم 2010.


وهذا التعادل هو الثاني فقط بين الفريقين في 14 مواجهة بينهما على مدار تاريخ البطولة مقابل 10 انتصارات للمنتخب الأرجنتيني وانتصارين فقط لبوليفيا.

ويقتسم المنتخب الأرجنتيني مع منتخب أوروغواي الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب القاري برصيد 14 لقباً لكل منهما كما سبق للمنتخب الأرجنتيني (راقصو التانغو) أن توج بلقب كأس العالم مرتين في عامي 1978 بالأرجنتين و1986 بالمكسيك، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

الشوط الأول سار على وتيرة واحدة منذ بدايته وحتى النهاية، حيث حاصر المنتخب الأرجنتيني في نصف ملعبه في معظم فترات الشوط مع الضغط الهجومي عن طريق الجانبين ومن العمق، ولكن المنتخب البوليفي لجأ إلى التكتل الدفاعي منذ اللحظة الأولى مع الاعتماد على الهجمات المرتدة التي لم تشكل خطورة تذكر.

ولم يقدم ليونيل ميسي، نجم برشلونة الإسباني والفائز بلقب أفضل لاعب في العالم خلال العامين الماضيين، المستوى المنتظر منه خلال هذا الشوط إلا من تمريرات قليلة للغاية إلى زميله المهاجم إيزكويل لافيتزي الذي فشل في اختراق الدفاع البوليفي المتكتل.

وباءت جميع محاولات المنتخب الأرجنتيني لاختراق الدفاع البوليفي بالفشل كما كانت معظم التمريرات العرضية من الجانبين من نصيب مدافعي بوليفيا وحارس مرماهم كارلوس إيرفن أرياس.

ولم يجد لافيتزي سوى شن هجمة بمفرده في الدقيقة (25) بانطلاقة سريعة من ناحية اليمن قبل أن يسدد الكرة في اتجاه الزاوية البعيدة، ولكن الكرة مرت بجوار القائم.


وشهدت الدقيقة (31) أول اختراق ناجح لميسي ولكنه لم يستكمل الاختراق وفضّل التمرير إلى لافيتزي الذي سددها في الشباك من الخارج، وتبعتها فرصة أخرى خطيرة للفريق الأرجنتيني في الدقيقة (33)، ولكن إستيبان كامبياسو فشل في السيطرة عليها ليسددها في الشباك من الخارج أيضا.

ومع توتر الأعصاب بسبب تأخر المنتخب الأرجنتيني في هز الشباك أشهر الحكم ثلاثة إنذارات متتالية في وجه البوليفي والتر فلوريس والأرجنتيني كارلوس تيفيز والبوليفي الآخر لويس غوتيريز في الدقائق (34) و(37) و(39).

كما شهدت الدقيقة (35) مشاحنة خفيفة بين ميسي ورونالد رالديس مدافع بوليفيا، قبل أن يتدخل كامبياسو لفض الاشتباك ولكنه كاد يزيد الموقف اشتعالاً حتى تدخل حكم اللقاء ليقضي على المشادة سريعاً.


واستمرت المحاولات اليائسة للمنتخب الأرجنتيني أمام الدفاع البوليفي المتكتل في الدقائق الأخيرة من هذا الشوط الذي كان شعاره الأداء الخططي الدفاعي من المنتخب البوليفي.

ومع بداية الشوط الثاني، دفع المدرب المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني سيرجيو بتيستا بالمهاجم انخل دي ماريا على حساب كامبياسو.

ولكن المنتخب البوليفي وجه صفعة قوية لأصحاب الأرض بعد ثلاث دقائق فقط من بداية هذا الشوط عندما سجل هدف التقدم المفاجئ.

وجاء الهدف اثر ضربة ركنية وصلت إلى ادفالدو روخاس المتواجد بجوار القائم ليلعبها بعقب القدم بشكل رائع لترتطم الكرة بقدم إيفر بانيغا وتعبر خط المرمى في غفلة من الدفاع الأرجنتيني، وحاول الحارس سيرخيو روميرو الإشارة إلى أنها لم تعبر الخط ولكن الحكم أشار باحتساب الهدف في الدقيقة (48).

وتوترت الأعصاب بشكل أكبر مما أسفر عن بطاقة صفراء جديدة في الدقيقة (55) كانت من نصيب لافيتزي بسبب الخشونة.

وحاول دي ماريا الحصول على ضربة جزاء في الدقيقة (59) إثر انطلاقة رائعة وسقوط داخل المنطقة ولكن الحكم كان شجاعاً للغاية وأشار باستمرار اللعب لعدم وجود خطأ.


وبعدها بثوان قليلة، سنحت أخطر فرصة للمنتخب الأرجنتيني عندما وصلت الكرة إلى دي ماريا داخل منطقة الجزاء فسددها في اتجاه المرمى البوليفي ولكن الحارس أرياس تألق وتصدى لها لتصطدم برأس أحد مدافعيه قبل أن تمر فوق العارضة ليفلت المنتخب البوليفي من النيران الصديقة.

وبينما سعى المنتخب الأرجنتيني لتسجيل هدف التعادل، سنحت فرصة ذهبية أمام المهاجم البوليفي مارسيلو مورينو مارتينز في الدقيقة (65) حيث انفرد تماما بالحارس الأرجنتيني، ولكن روميرو خرج من مرماه وأنقذ الكرة من أمام مارتينز الذي استعاد الكرة ولكنه تباطأ ثم سددها في جسد الحارس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل