المحتوى الرئيسى

بوابة الوفد تتجول في إذاعة صوت أمريكا

07/02 10:05

تجولت " البوابة الالكترونية للوفد " داخل أروقة اذاعة صوت اميركا – أكبر اذاعة حكومية فى الولايات المتحدة –

ورصدت نظام العمل الاخبارى وتحاورت مع عدد من مسئولى الاذاعة . تستهدف الاذاعة الممولة من الحكومة الامريكية تغطية اخبارية لكافة دول العالم وتعرض ذلك من خلال الراديو والنشرات المبثوثة عبر شبكة " الانترنيت " .

يبلغ عدد العاملين فى الاذاعة نحو 1400 عامل يتم تأمينهم هم واسرهم صحيا ويتقاضون رواتب شهرية تتراوح ما بين 15 و30 الف دولار، ويقع المقر الرئيسى للاذاعة بوسط واشنطن دى سى وتمتلك عدة مكاتب فى مختلف أنحاء العالم .

وقال بوب مارس مدير ادارة الشرق الاوسط بالاذاعة أن اذاعة صوت اميركا ليست اذاعة دعائية وانما تستهدف نقل وجهة النظر الاميريكية فى مختلف الاحداث . واوضح أن العمل الادارى منفصل تماما عن العمل الصحفى بالاذاعة وأن الدقة هى المبدأ الاول الذى تسعى الاذاعة الى تحقيقه . وكشف أن الاذاعة يتم تمويلها بالكامل من الحكومة الاميريكة وتقدر ميزانيتها السنوية بنحو 250 مليون دولار ويتم اذاعة اخبارها ب44 لغة مختلفة .

وأوضح " مارس " أنه لاحظ ان توجه الجمهور العربى نحو الاذاعة التلفزيونية واخبار الانترنيت مما دفع القائمين على الاذاعة الى التخطيط لبث الاخبار عبر شبكات المحمول . وقال إننا لا نستطيع منافسة الجزيرة لأننا ليس لدينا الميزانية الكافية لعمل تغطيات مباشرة لكافة الاخبار .

واشار الى أن يتابع فى مصر عدد من المواقع الالكترونية الخبرية والتى على رأسها البوابة الالكترونية للاهرام والوفد واليوم السابع . واوضح ان الاذاعة تبعث باخبارها بشكل مباشر للصحفيين ووكالات الانباء والمؤسسات الاعلامية ، فضلا عما تقدمه للجمهور بشكل مباشر .

وقالت سونيا بييس مدير غرفة الاخبار "نيوز روم " فى الاذاعة أن جميع الاخبار يتم نقلها يوميا الى غرفة مركزية وتوزع بعد ذلك على الاقسام المختلفة لمتابعتها حيث يتم وضع كل خبر وتقرير وتحليل ضمن برنامج معين لتذاع من خلاله . وقالت إن اللغة العربية كانت احدى لغات الاذاعة حتى عام 2001 عندما قررت الدولة فصل الاذاعة باللغة العربية من خلال راديو " سوا " .

ويعمل فى الاذاعة 7 مصريين أبرزهم ضياء بخيت رئيس تحرير قسم الاخبار ، ومحمد المنشاوى . ويوجد مسئول لكل قسم وعدد من المحررين والمخرجين والمصورين . وتقول جيسكا مسئولة متابعة مواقع التواصل الاجتماعى أن موقعى "تويتر " و" الفيس بوك " من أهم المواقع التى تتعامل معها للحصول على أخبار وحكايات من الدول المختلفة . وتشير الى أن الدقة مقدمة لديهم عن السبق فى اذاعة الخبر وهو ما يلزمهم أن تتكرر المعلومة عن طريق اكثر من مصدر حتى يتسنى نشرها .

شاهد الفيديو

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل