المحتوى الرئيسى

وزير الداخلية الألمانى يحذر من «التشدد الإسلامي»

07/02 00:26

برلين - د.ب.أ :

حذر وزير الداخلية الألمانى هانز بيتر فريدريش أمس من أن ما سماه بـ «التشدد الإسلامي» ما زال يشكل خطرا على ألمانيا حتى بعد مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

 وقال فريدريش ـ فى برلين لدى استعراضه تقرير هيئة حماية الدستور الخاص بعام 2010 إن أكثر من 37 ألف شخص كانوا ينتمون لـ 29 «منظمة إسلامية» فى ألمانيا العام الماضي، مقارنة بـ 36 ألف شخص فى 2009. من جانب آخر، قرر البرلمان الألمانى أن يدفع النواب المشاغبون فى المستقبل غرامات مالية تصل إلى ألف يورو، مع إمكانية مضاعفة هذه القيمة فى حالة تكرار المشاغبات. فقد أصدر البرلمان «البوندستاج» قرارا بتغيير قانون نواب البرلمان رغم معارضة نواب اليسار والخضر يقضى بتوقيع هذه العقوبة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل