المحتوى الرئيسى

شباب الثورة يدعو لحملة إصرار8 يوليو بـ "الفيس بوك"

07/01 19:58

دشن مجموعة من شباب الثورة صفحة على الفيس بوك بعنوان "الثورة مستمرة جمعة الإصرار 8 يوليو"، والتى دشنها هؤلاء الشباب بناء عن آرائهم فى تباطؤ المجلس العسكرى فى تحقيق المطالب التى دعت إليها ثورة يناير، وتتمثل هذه المطالب فى:

سرعة محاكمة الرئيس السابق وعائلته وكل رموز نظامه الساقط, وبخاصة من تم إخلاء سبيلهم مثل عائشة عبد الهادى ومفيد شهاب وإبراهيم كامل, محاكمات عادلة, علنية ومدنية, يُمكن للشعب متابعة تطوراتها.. وألا تقتصر التهم على الكسب غير المشروع, فهناك تهم الأمر والتحريض على قتل المتظاهرين.

وأيضا التطهير الحقيقى والفعلى لكل الوزارات بدءاً من الوزراء العاجزين عن الاضطلاع بمهامهم فى الحكومة الحالية، وكذلك تطهير مؤسسات الدولة من الفاسدين والقتلة, بدءاً من وزارة الداخلية, التى ما زال يتحكم فيها لوبى من القيادات الأمنية الموالية للنظام السابق (وسرعة تحديد المتسببين فى قتل المتظاهرين ومحاكمتهم بشكل عاجل وعلنى) وفى جهاز الأمن الوطنى الجديد القديم.. مروراً بالتلفزيون الرسمى, وبعض المحافظين, والجامعات المصرية وغيرها من أجهزة الدولة, وصولاً إلى سفارات مصر فى الخارج, لا نستوعب كيف يمثل مصر ما بعد 25 يناير نفس السفراء الذين ضللوا الرأى العام الخارجى وأخفوا الحقائق مثل قتل الثوار عمداً.

كما نطالب بحل المجالس المحلية تلك الكيانات التى تمثل البؤر السرطانية المتخمة بعناصر الحزب الوطنى المنحل, والذى للعجب ما زال حتى الآن يمارس نشاطه الحزبى, ويكون أعضاؤه جزءا من كل حوار أو لقاء وطنى تدعو له الحكومة.

والتأكيد على أحقية مصابى ثورة 25 يناير فى رعاية الدولة لهم, لا يستقيم الحال برعاية الدولة ودفعها الأموال الطائلة لتوفير رعاية فوق الممتازة لمن ثار عليه الشعب, فى الوقت الذى ألقى فيه مصابو الثورة فى الشوارع.

وأيضا رفض الازدواجية الغريبة, فى استعمال العنف المفرط الذى يصل لحد الإرهاب ضد المتظاهرين السِلميين, كما حدث فى ميدان التحرير يومى 9 مارس, و9 أبريل, وأمام السفارة الإسرائيلية, وكذلك المحاكمات العسكرية السريعة الخاطفة للنشطاء المعتقلين، فى الوقت التى عجت فيه شوارع مصر بالبلطجية والخارجين على القانون بلا أى ردع فعل حاسم، وكذلك التقاعس الأمنى المريب كما حدث فى أحداث إمبابة وعين شمس, وانتهاء أحداث أطفيح بلا محاسبة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل