المحتوى الرئيسى

"شباب الثورة" بأسيوط ينفي مانشر حول اجتماعهم بمدير الأمن

07/01 16:25

نفى ائتلاف شباب الثورة بأسيوط وحركة شباب 6 أبريل والجمعية الوطنية للتغيير صحة ما نشر بإحدي الصحف اليوم حول اجتماعهم بمدير أمن أسيوط اللواء محمد إبراهيم، مدير أمن أسيوط واللواء إبراهيم صابر رئيس المباحث الجنائية بأسيوط.

وأصدر ائتلاف شباب الثورة بيانا على صفحته علي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أكد فيه أن ما ذكر في الجريد حول إصدارهم بيانا عقب الاجتماع استنكروا فيه تصرفات البلطجية ومصادماتهم مع الشرطة في ميدان التحرير غير صحيح، لأنهم لم يحضروا أي اجتماعات مع أي قيادة أمنية أو تنفيذية بالمحافظة، وأشار الائتلاف في بيانه إلي أنه لم يتلق أي فرد من أعضائه بمدير الأمن ولا أي من ضباط الداخلية لمناقشة أو استنكار أو حتى مجرد الحديث حول ما حدث في ميدان التحرير.

وأوضح البيان أيضا أنه منذ بداية أحداث التحرير يوم 28 يونيو، أعلن الائتلاف أن من في الميدان هم أهالي الشهداء وشرفاء الثورة، ورفض واستنكر وصفهم بالبلطجية من خلال وسائل الإعلام التي لازالت تحت سيطرة وتوجيه نظام الحكم، وأنه يدعمهم ويساندهم، وطالب الائتلاف بالتوقف الفوري عن "الانتهاكات الوحشية" من الشرطة التي تقع في حقهم.

وأكد البيان أن جميع القوي الوطنية المذكورة سالفا قد نظمت مظاهرة حاشدة يوم الخميس 30 يونيو، بدأت من ميدان أم البطل وجابت شوارع وميادين أسيوط، وانتهت أمام مديرية أمن أسيوط، ونددت ورفضت واستنكرت الانتهاكات الوحشية التي وقعت من الشرطة على أهالي الشهداء والثوار في ميدان التحرير والاعتداء عليهم بقنابل الغاز المسيلة للدموع والرصاص المطاطي والضرب بالهراوات، فكيف يكون هذا موقف الائتلاف وموقف كل التيارات السياسية ويأتي السيد مدير الأمن يقلب ويزيف الحقائق للصحافة، ويستخدم الكيانات والتيارات السياسية الشريفة لضرب الثورة وتشويه صورة الشرفاء؟


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل