المحتوى الرئيسى

قتال بمصراتة وتحر جزائري عن مرتزقة

07/01 14:53

جوبيه: فرنسا تصرفت وفقا لقرار مجلس الأمن (رويترز)

موقف فرنسي
من جهة أخرى قال وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه إن بلاده قامت بإعلام حلف شمال الأطلسي (ناتو) ومجلس الأمن بشأن تقديمها لأسلحة للثوار الليبيين.

وقال جوبيه اليوم الجمعة خلال زيارته لموسكو إن بلاده تصرفت في إطار قرار مجلس الأمن الخاص بليبيا، وأكد أن الخلافات حول هذه النقطة مع روسيا لا تمنع من مواصلة العمل المشترك معها.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد طلب توضيحات من فرنسا بشأن تقديم الأسلحة للثوار، وأوضح أنه إذا تأكد أن فرنسا أرسلت شحنات سلاح إلى الثوار فسيكون ذلك "انتهاكا فاضحا" لقرارات مجلس الأمن.

من جانبه قال المتحدث باسم الخارجية الأميركية مارك تونر إن الأسلحة التي أرسلتها فرنسا لا تنتهك قراري مجلس الأمن في الشأن الليبي. وأضاف تونر أن القرارين لا يتحدثان ولا يحظران تسليم معدات دفاعية للمعارضة الليبية.

فك الودائع
وطالب القيادي في المجلس الوطني الانتقالي محمود جبريل ألمانيا بفك تجميد الودائع الليبية لديها لتمكين الثوار من صرفها لمصلحة الشعب الليبي.

وقال جبريل، عقب مباحثاته في برلين مع وزير الخارجية الألماني غيدو فسترفيله، إنه يقدر الموقف الألماني من الأزمة الليبية. من ناحيته وعد وزير الخارجية الألماني بالاستمرار في الضغط على العقيد معمر القذافي ودعم ثوار ليبيا.

وكان جبريل قد طالب أمس أثناء لقائه وزير الخارجية النمساوي في فيينا، بتسليح الثوار الليبيين, وقال إن تسليحهم يُقصر من أمد القتال.

وأصدر المجلس الانتقالي أمس بيانا وجه فيه "شكره العميق" للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وللشعب الفرنسي لمساعدة ليبيا في الدفاع عن نفسها ضد هجمات القوات الموالية للقذافي على منطقة جبل نفوسة في وقت سابق هذا الشهر، بحسب البيان رقم 33 الذي أصدره المجلس.

وقال عبد الحفيظ غوقة نائب رئيس المجلس إنه ينبغي أن لا يشك أحد أن الليبيين في منطقة جبل نفوسة أحياء وآمنون اليوم بفضل بسالة الشعب الليبي البطولية وأيضا حكمة ودعم فرنسا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل