المحتوى الرئيسى

بلاغ للنيابة الإدارية يتهم أبوغازى بإهدار 500 ميكروفيلم

07/01 13:52

تقدم رضا الحسينى، الموظف بالمجلس الأعلى للثقافة، ببلاغ للنيابة الإدارية ضد وزير الثقافة الدكتور عماد أبوغازى يتهمه فيه بالتسبب فى إهدار وسرقة 500 ميكروفيلم وثائقى تخص دار الوثائق القومية، وكانت محفوظة بمكتبة المجلس الأعلى للثقافة، وحمل البلاغ رقم 4106 وارد تفتيش النيابة الإدارية بتاريخ 27 يونيو الجارى.

وأكد الحسينى لـ"اليوم السابع" أن الواقعة يرجع تاريخها لعام 2002، حيث تم تكليفه وقتها بمهمة الإشراف على مكتبة المجلس فى الفترة المسائية، وطلبوا منه التوقيع على عهدة المكتبة، وهو ما جعله يطلب مراجعة هذه الكشوف قبل التوقيع عليها.

وقال الحسينى: "فوجئت بأن بعض علب الميكروفيلم فارغة وقمت بفحص الكثيرة منها، واستطعت إحصاء 66 علبة فارغة وكتبت بها مذكرة وقدمتها للدكتور عماد أبوغازى الذى كان مشرفا وقتها على الشعب واللجان الثقافية عام 2002، وكان وقتها الدكتور جابر عصفور وزير الثقافة الأسبق، أمينا عاما للمجلس الأعلى للثقافة".

وقال الحسينى إنه أرفق فى بلاغه للنيابة الإدارية صورة من محضر جرد المكتبة عام 2003 والتى تثبت سرقة أكثر من 500 ميكروفيلم وهو المحضر الذى وقع عليه، ويوجد أصل منه فى مخزن المجلس الأعلى للثقافة.

ولفت الحسينى النظر إلى أن عهدة الميكروفيلم كانت مسئولية الدكتور عماد أبوغازى ووقع على جرد العهدة بشهادة الموظفين محمد عبد العزيز وأيمن فايز رشدى.

كما أشار إلى تقدمه بطلب للدكتور عز الدين شكرى فشير الأمين العام الحالى للمجلس، من أجل الإطلاع على محاضر جرد الميكروفيلم والمكتبة أعوام 2002 و2004، لكن فشير رفض، لأن النيابة الإدارية وحدها لها الحق فى المطالبة بهذه المحاضر، مشيرا إلى أنه علم أن الدكتور عماد أبوغازى أعاد للمجلس عام 2004 بعض أفلام الميكروفيلم الوثائقية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل