المحتوى الرئيسى

إمام ميدان التحرير: حل المجالس المحلية سيكون له رد فعل عنيف من منافقي الثورة

07/01 20:34

قال الشيخ مظهر شاهين، إمام مسجد عمر مكرم، الذي أم المصلين في صلاة الجمعة بميدان التحرير، أن أحداث 28 يونيو الماضي أعادت لأذهان المصريين ما حدث يوم 28 يناير، معتبره يوما من الأيام السوداء في تاريخ مصر، وأضاف: "إننا شاهدنا الصور التي انتجتها الثورة حتى لا نراها مرة أخرى، وهي صور المصابين والدماء في الشوارع".

وأضاف: "إن حل المجالس المحلية سيكون له رد فعل عنيف الذين كانوا ينافقون الثورة وهم في مجالسهم المحلية ولكن ظهرت وجوههم القبيحة، ونقول لأعداء الثورة والفاسدين وأعضاء الحزب الوطني (إننا على أتم استعداد لأن نفقد أرواحنا في سبيل قضيتنا، افعلوا ما شئتم .. فهذا الشعب العظيم لن يستجيب لكم أبدا .. لأننا أكثر منكم عددا وأعظم منكم إيمانا وعقيدة.. فإما أن تتحقق أهداف ثورتنا الكاملة وإما أن نلحق بهؤلاء الشهداء معززين مكرمين)". 

ولفت الخطيب إلى الانقسام في الشارع السياسي حول قضية الدستور أولا أو البرلمان أولا، قائلا: "من يقول الدستور أولا وطني.. ومن يقول الانتخابات أولا وطني، الأهم ألا يخون بعضنا بعضا طالما أن الهدف هو الوطن".

وأكد الخطيب أن يوم 28 يونيو كان اختبار حقيقي ونجح فيه الشعب ونبقي في الميدان، مضيفا: "لن يستطيع أحد أن يطردنا من الميدان ولن يخيفنا أحد بالقنابل ولا حتى بالرصاص الحي"، وطالب التحقيق الفوري فيما حدث في الميدان، مشيرا إلى ضرورة الإسراع في محاكمة الفاسدين والقتلة لأنه ليس من المنطقي أن نجلس في منازلنا ويجلس الفاسدون في قاعة مؤتمرات طره، ويجلس مبارك في شرم الشيخ - حسب قوله - قائلا: "لا تدفعونا إلى أن ننصب المشانق ونقتص نحن بأيدينا ممن قتلوا أبنائنا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل