المحتوى الرئيسى

مبادرة مصرية لإعادة الإعمار بعد الصراعات في افريقيا

06/30 22:44

مالابو (غينيا الاستوائية) – (أ ش أ)


طرحت مصر على مؤتمر القمة الافريقي مبادرة لانشاء مركز اعادة الاعمار بعد الصراعات، وطالبت بمبادرات لتعزيز منظومة السلم والأمن الافريقي.

وأكدت مصر أهمية الاستقرار والأمن كركيزاتين أساسيتين لتحقيق التنمية فى أفريقيا، مشددة على أنه بدونهما يصعب تحقيق آمال الشعوب.

وطالبت مصر بضرورة استحداث مبادرات لتعزيز منظومة السلم والامن الافريقى للقضاء على النزاعات والعمل على مواجهة التحديات الجديدة، كالارهاب والقرصنة ومكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود ، باعتبار ان هذه التحديات لا تقل اهمية عن النزاعات المسلحة وتلقى بمزيد من التداعيات السلبية على جهود التنمية ومستقبل الشعوب الافريقية.

جاء ذلك في الكلمة التى ألقاها رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف أمام قمة الاتحاد الافريقى السابعة عشرة فى جلستهاالمسائية نيابة عن المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة .

وأكد شرف أهمية القمة الافريقية وقال إنها تنعقد فى ظل ظروف تاريخية بالغة الدقة على صعيد السلم والامن فى القارة الافريقية.

وأشار الى ان دول الشمال الأفريقى شهدت موجة من المطالبات الشعبية السلمية بدأت فى تونس ثم مصر، وعكست هذه المطالبات إرادة شعوب الدول فى ممارسة حقها في الاصلاح الشامل والتحول الديمقراطى على اساس آليات الحكم الرشيد.

وشدد على ان مصر إذ تتمسك بقرارات الشرعية الدولية متمثلة فى قرارى مجلس الأمن الدولى رقمى 1970 ، 1973 ، فإنها تدعو الفرقاء الليبيين إلى تغليب منطق الحوار ووقف القتال حفاظا على سلامة المدنيين من المواطنين الاشقاء والرعايا الافارقة والاجانب ومن اجل عودة السلام والاستقرار لهذا البلد الشقيق.

وعبر شرف عن تأييد مصر لخارطة الطريق الافريقية التى توجد سبيلا سياسيا يكاد يكون الوحيد الذى يستشرف المخرج المناسب للأزمةالليبية الحالية.

وقال رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف إن السودان يمر بمنعطف فارق فى تاريخه مع قرب اعلان الدولة الجديدة فى الجنوب خلال ايام قليلة والتحديات المرتبطة بضرورة الانتهاء من القضايا العالقة بين شريكى السلام وعلى وضع اقليم آبيي، وان ذلك يتطلب اهمية بناء علاقات تعاون وسلام بين الجانبين بما يفتح آفاقا رحبة لتحقيق السلام والتنمية، بالإضافة الى العمل لإيجاد تسوية شاملة ونهائية لقضية دارفور.

وأضاف :'' اننا إذ نهنئ اشقاءنا فى جنوب السودان على قرب إنضمام دولتهم ألى اسرة الاتحاد الافريقى كعضو له كل الدعم والحقوق ويحمل على عاتقه واجبات ومسئوليات العمل الافريقى المشترك وتعزيز السلم والامن الاقليمين، لنؤكد على اهمية تضافر كافة الجهود الاقليمية والدولية لمساعدة الاشقاء السوادنيين شمالا وجنوبا''.

وشدد على مواصلة مصر دعمها لعلاقات التعاون بين شمال السودان وجنوبه والإسهام والمشاركة فى منظومة التعاون المستقبلى بين الطرفين بما يحقق لكافة الاشقاء في السودان الامن والسلام والازدهار، بالاضافة الى حرص مصر على مساندة المبادرات الاقليمية والدولية المختلفة الهادفة لايجاد تسوية شاملة ودائمة لقضية دارفور.

أما على صعيد الصومال، فأكد الدكتور عصام شرف، أن مصر تولى اهتماما بالغا بوحدة واستقرار الصومال وإنهاء الصراع الدائر هناك من خلال التوصل الى اتفاق لوقف إطلاق النار واشراك الأطراف الاقليمية والدولية المعنية فى جهود التسوية الجارية وتقديم الدعم الكامل للحكومة الفيدرالية الانتقالية، مشددا على أهمية إقامة حوار المصالحة الوطنية فى اطار عملية سياسية شاملة تضم كافة الاطراف الصومالية وعلى رأسها صوماليلاند وبونتلاند.

وإذ أعرب شرف عن تقدير مصر البالغ للدور الذى تلعبه بعثة الاتحاد الافريقى لحفظ الامن فى الصومال ولجهود وتضحيات الاميصوم فى هذا المجال رغم استمرار التحديات الامنية المختلفة فى الصومال ، شدد على اهمية قيام الامم المتحدة بدور اكبر فى الصومال لتقديم الدعم اللازم لقوات بعثة الاتحاد الافريقى.


أهم أخبار مصر

Comments

عاجل