المحتوى الرئيسى

الهدوء يخيم على التحرير بالقاهرة

06/30 21:51

خيم الهدوء الخميس على ميدان التحرير في العاصمة المصرية القاهرة، في حين استمر غياب الشرطة المصرية عن الميدان بعد المواجهات التي شهدها بين قوات الأمن ومتظاهرين الثلاثاء والأربعاء، وأصيب فيها أكثر من ألف شخص.

وقد قام عدد من المواطنين بتنظيم حركة المرور, في حين واصل عدد من المتظاهرين اعتصامهم وسط ميدان التحرير مطالبين بالإسراع بمحاكمة رموز النظام السابق وتغيير نهج الشرطة في التعامل مع المتظاهرين.

في الوقت نفسه دعا ائتلاف شباب الثورة المصرية الخميس إلى مظاهرة مليونية حاشدة في ميدان التحرير الجمعة للمطالبة بتحقيق بقية أهداف الثورة، كما طالب الائتلاف بإقالة ضباط شرطة قال إنهم متورطون باعتداءات على محتجين.

وتأتي دعوة الائتلاف لتنظيم المظاهرة التي أسموها جمعة القصاص إثر مناوشات بين الشرطة المصرية ومتظاهرين الأربعاء أثناء تجمعات قام بها عائلات عدد من شهداء الثورة تطالب بسرعة محاكمة المسؤولين في نظام الرئيس السابق حسني مبارك المتهمين بالقتل والاعتداء على المتظاهرين.

ودعا الائتلاف في بيان إلى أن ترفع المظاهرة مطالب من بينها الإقالة الفورية لكل القيادات المتورطة في الفساد والقمع في وزارة الداخلية، وإقامة جلسات محاكمة علنية لوزير الداخلية السابق حبيب العادلي وكوادر وزارته المتهمين بقمع المتظاهرين أثناء الثورة, كما دعا إلى سرعة صرف مستحقات أسر الشهداء والمصابين وعدم الالتفاف على حقوقهم.

واتهم الائتلاف الحكومة الحالية بعدم امتلاك إرادة سياسية حقيقية جادة في القضاء على فلول النظام السابق وتطهير مؤسسات الدولة، خصوصا المؤسسة الأمنية.

وقال "إن ما حدث الأربعاء أعاد للأذهان مرة أخرى تصرفات وزارة الداخلية قبل 25 يناير/كانون الثاني في طريقة التعامل مع النشطاء من قمع وسحل للمتظاهرين، في ظل تغطية إعلامية سعت لتغييب المواطن بالكذب والادعاء والتلفيق والفرقعات، وبوصم كل من تواجدوا في الميدان بأنهم بلطجية".

وقالت جماعات سياسية إنها ستشارك في المظاهرة المزمعة، في حين ذكرت أحزاب أخرى أنها لن تشارك رسميا ولكنها لن تمنع أعضاءها وأنصارها من المشاركة، ورفضت جماعة الإخوان المسلمين -كبرى الحركات السياسية- المشاركة في المظاهرة.

فلول الوطني المنحل

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل