المحتوى الرئيسى

أبو الفتوح: جمهور الإخوان معي.. والمرشحون واحد مستورد والثاني قارب الـ75 سنة

06/30 21:45

قال الدكتور عبد المنعم  أبو الفتوح المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية،  إن مصر تعاني إفلاساً في مرشحي الرئاسة حتى أن أصغرهم حمدين صباحي يبلغ من العمر 59 عاماً، فيما يقترب أحدهم من الـ 75 عاماً في إشارة لعمرو موسى، وآخر مستورد من الخارج فى إشارة إلى الدكتور محمد البر ادعي.

وأكد أبو الفتوح في لقائه مع طلاب جامعة عين شمس،  مساء الأربعاء، أن جمهور الإخوان المسلمين يدين له بالولاء والطاعة، وأن انتمائه للجماعة وليس الحزب، موضحاً أن العديد منهم يتابع اللقاءات والندوات التي يلقيها لكنهم لم يحضروا هذا اللقاء بسبب مباراة الأهلي والزمالك.

وأضاف: «بشكل عام أحب التواصل مع التيارات السياسية الأخرى، وكان أحد أفضل أصدقائي المحامي الشهيرالراحل نبيل الهلالي وهو ماركسي التوجه».

ووصف أبو الفتوح المطالبين بـ«الدستور أولاً»، «لا يتصدون لأول تجربة ديمقراطية حقيقية في مصر والالتزام برأي الغالبية التي ظهرت في الاستفتاء»، وطالبهم بعدم استخدام «الإرهاب الفكري» والتخويف من الإسلاميين، وقال «بلاش الديمقراطية بطريقة الحسين والسيدة زينب، فهى الديمقراطية بالعافية».

ورداً على سؤال حول اتفاقية كامب ديفيد، قال أبو الفتوح: «هناك بنود سرية ملحقة بهذه الاتفاقية لا تتفق ومصلحة مصر والأمة العربية، وليس معنى إلغاء المعاهدة قيام حرب أوعدم الاعتراف بإسرائيل يعني قيام الحرب، فمصر وحدها من تقرر خوض أي حرب من عدمه، لأن مصر ليست كفراً من كفور أمريكا لكي تخدم مصالحها، وإن كنت أعتبر هذا  التخويف عبث عالمي مثل التخوف من وصول الإسلاميين لحكم مصر».

ورفض أبوالفتوح استخدام العنف المفرط مع المتظاهرين في ميدان التحرير، مطالباً اللواء منصور العيسوي بحل الأزمة أو تقديم استقالته، كما أعلن رفضه تقديم الطلاب الذين تظاهروا أمام السفارة الإسرائيلية للقضاء العسكري فى الوقت الذي يحاسب فيه  قتلة الشهداء ورموز النظام الفاسد أمام القضاء المدني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل