المحتوى الرئيسى

من الشيخ شعلان ابو الجون .. الى أحفادي المستضعفون بقلم : النجم الحزين

06/30 21:12

من الشيخ شعلان ابو الجون .. الى أحفادي المستضعفون

بقلم : النجم الحزين

قبل واحد وتسعين عاما وقفت بوجه حاكم الرميثة البريطاني وهددته بأن سياسة بريطانيا في العراق ستجرها الى عاقبة لا تحمد عقباها مما دفعه أن يرسلني مخفورا الى سجن الديوانية فلحقني عشرة من أبطال عشيرة الظوالم وقتلوا شرطيين وحرروني من السجن ومن هنا أنطلقت الرصاصة الاولى لثورة العشرين في الساعة الرابعة من عصر الثلاثين من حزيران عام 1920 .

وانا اليوم أكتب اليكم أحفادي كي لا تحتفلوا بهذه الذكرى ، حيث أنكم أبعد ما تكونون عنها ، فأنتم أسواء خلف لخير سلف ، فلقد أرتضيتم لانفسكم أن تكونوا أذلة صاغرين تحت سياط من أحتل بلد الانبياء والائمة والصالحين بعد أن أبتعدتم عن دينكم الذي أرتضاه لكم ربكم ، وخالفتم سنة نبيكم ، وتركتم كل وصايا الانبياء والاولياء والصالحين ، وعطلتم أهم ركن في الاسلام ألا وهو الجهاد ، وأستبدلتم الموت بعزة في ساحات المنازلة والوغى ، بحياة بائسة ذليلة ، وخفتم أن تجودوا بأنفسكم من أجل تاريحكم وحاضركم ومستقبلكم ، والجود بالنفس أقصى غاية الجود .

لقد خبت في أنفسكم روح الثورة وتقاعستم عن تحرير أنفسكم بعد أن تلبسكم الشيطان من قمة رأسكم حتى اخمص قدميكم ، ورميتم بانفسكم في أتون شهوات شاذة أو محرمة فتعطت فيكم حواس الغيرة والعزة والكرامة والنخوة والشرف ، وتركتم الباب مشرعا على مصراعيه لكل من هب ودب يسرق قوت عيالكم ويعبث في مقدرات أمنكم ويزرع الفتنه بين صفوفكم ليشق صفكم ويتسيد أمركم ويقتل علماءكم ويغتصب رجالكم ويروع نساءكم وأطفالكم وينتهك حرمات مساجدكم وأنتم عنه لاهون ساكتون بل أرتمى بعضكم في أحضانه أرتماءة الحبيب في حضن حبيبه من أجل بضعة وريقات خضر ، وصارالاخ سبب قتل أخيه والابن سبب اعتقال أبيه والجار سبب تهجير جيرانه .

لا تحتفلوا بالثورة ، لانكم أحق من غيركم بالثورة على أنفسكم أولا ، ولو قدر لشيوخ ثورة العشرين أن يكونوا معكم اليوم لأشبعوكم ضربا بالسياط على ظهوركم جراء ما تقترفون ، فلقد شوهتم ماضينا المجيد بافعالكم ودمرتم كل ما بنيناه بدمائنا فما عادت أمجادنا ألا مواضبع تقرأونها دون أن تتعلموا دروسها ، وما عادت أسماؤنا ألا رموزا تتفاخرون بها وتنتسبون اليها وهي بريئة منكم براءة الذئب من دم يوسف.

لقد قاتلنا المحتل البريطاني وهزمناه ولم يكن أحدنا يعلم بصاحبه هل يمسح رجله عند الوضوء أم يغسلها ، كنا قلبا واحدا وفكرا واحدا وهما واحدا وهدفا واحدا وعضدا واحدا يشد بعضنا أزر بعض من اجل العراق كل العراق ، أما أنتم فتسعون الى تمزيق العراق الى دويلات صغيرة ضعيفة يسهل أبتلاعها من قبل الحيتان المحيطة بكم والمتربصة بأرضكم وثرواتكم شرا وهي تتحين الفرص للانقضاض عليكم والتهامكم وأنتم عنها غافلون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل