المحتوى الرئيسى

خامنئي يرى الاحتجاجات في البحرين حقيقية وفي سوريا انحرافاً

06/30 19:16

دبي - سعود الزاهد

قال المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي إن الأحداث التي شهدتها البحرين في ميدان اللؤلؤة حقيقية، في حين وصف الاحتجاجات المستمرة في سوريا ضد الرئيس بشار الأسد بالانحراف، مؤكداً أن إيران لن تدافع عنها.

وتتهم بعض الأوساط السياسية الجمهورية الإسلامية الإيرانية بالكيل بمكيالين، حيث إنها أعلنت تأييدها للاحتجاجات في العالم العربي، لكنها تتعاطى بشكل مختلف مع أحداث البحرين والاحتجاجات في سوريا.

كما اعتبر خامنئي في خطاب سابق له بخصوص الثورتين المصرية والتونسية أنها استمرار للثورة الإيرانية التي أسقطت الشاه في عام 1979.

وانطلقت الاحتجاجات الواسعة في سوريا منذ أربعة أشهر وبلغت مرحلة المطالبة برحيل الرئيس السوري بشار الأسد أهم حليف لطهران في منطقة الشرق الأوسط، وتتحدث مصادر المعارضة السورية عن سقوط 1500 قتيل وآلاف الجرحى و10 آلاف معتقل.

هذا وتناقلت وسائل الإعلام الإيرانية، اليوم الخميس، خطاب آية الله خامنئي بمناسبة يوم البعثة النبوية حسب التقويم الشيعي والذي وصف الاحتجاجات في العالم العربي بـ"الصحوة الإسلامية التي تسير على الطريق الذي رسمه الرسول"، محذراً من أن الشعب الإيراني وسائر شعوب المنطقة "لن تسمح للأمريكيين والصهاينة بركوب الموجة وحرق هذه الحركة العظيمة عبر بث الخلافات والتحايل عليها".

كما اعتبر الثورة السورية نسخة مزيفة عن الثورات في مصر وتونس واليمن وليبيا، متهماً الولايات المتحدة الأمريكية بصنع هذه النسخة بغية إيجاد خلل في "جبهة الممانعة"، حسب تعبيره، زاعماً أن فحوى أحداث سوريا تختلف عن مثيلاتها في المنطقة.

وأضاف "أن جوهر الصحوة الإسلامية في بلدان المنطقة معادية لأمريكا والصهيونية إلا أن يد أمريكا في أحداث سوريا مكشوفة بوضوح".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل