المحتوى الرئيسى

مدير أمن سوهاج: الفتنة الطائفية «فردية».. و«الصعيدى» متمسك بالسلاح

06/30 19:01

قال اللواء علاء المناوى، مدير أمن سوهاج، إن الفتن الطائفية فى سوهاج أحداث فردية ويساعد على إشعالها بعض رجال الدين، وأضاف أن مبادرة «رجع السلاح» تواجه صعوبات فى تنفيذها لأن المواطن السوهاجى ليس لديه أهم من تملك السلاح، وأضاف، فى حوار لـ«المصرى اليوم»: إن الأجهزة الأمنية بسوهاج فى طريقها للقضاء التام على حالات الانفلات الأمنى، ونفذت 32297 حكماً قضائياً وضبطت 57 مسجوناً هارباً و45 مسجلاً جنائيا و227 قطعة سلاح و126 قضية مخدرات ونفذت 1106 قرارات إزالة، وقال إنه لابد من تكاتف الشعب بكل أطيافه للقضاء على الانفلات الأمنى.

وعن أن سوهاج لم تشهد مظاهرات فى أحداث الثورة ومع ذلك يوجد انفلات أمنى قال «المناوى»: «الانفلات الأمنى ليس بالضرورة أن يكون السبب فيه المظاهرات، لأن فى البداية كان الانفلات الأمنى بعد الثورة مباشرة وكان بعض من أفراد الأمن فى المديرية لهم مطالب وتصفية حسابات أيضا، وحالياً يوجد بعض الخارجين على القانون من بلطجية وتجار الأسلحة وضعاف النفوس ونحن نقوم بحملات أمنية مكثفة، ونتيجة ذلك أسفرت تلك الحملات الأمنية المكثفة عن تنفيذ 32397 حكماً قضائياً وضبط 227 قطعة سلاح وهى رشاش و80 بندقية آلية و12 بندقية مشخشنة و10 بنادق خرطوش و33 مسدساً و91 فرداً صناعة محلية وكميات كبيرة من الذخيرة، وتم ضبط 57 هارباً من السجون خارج المحافظة و45 مسجلاً جنائياً فى قضايا بلطجة وسرقات وحكم عليهم عسكريا، وتم ضبط 1138 متخلفاً عن التجنيد و110 عسكريين هاربين و642 قضية تموين و51 قضية آداب وتم تنفيذ 1106 قرارات إزالة من تعديات على أراض زراعية وأملاك دولة وحماية النيل وطرق وكبارى.

وعن ظهور الفتنة الطائفية فى دار السلام مرة أخرى بعد أحداث الكشح الشهيرة، قال مدير أمن سوهاج إن هذه الأحداث مزعجة للرأى العام رغم أنها أحداث فردية، وما حدث بقرية أولاد خلف أن أحد المواطنين يدعى وهيب قام بالاستيلاء على أرض أملاك دولة مجاورة لقطعة أرض 90 متراً مربعاً ملكه.

وأضاف إليها 260 متراً مربعاً أملاك دولة وأصدرت الوحدة المحلية قرار إزالة وقامت الدنيا و«بقت مسلمين ومسيحيين»، وهى فى الأصل أطماع شخصية، وأنا مش علشان كده أقول فتنة طائفية، لأننا قمنا بالقبض على المتسبب فى ذلك وعلى 7 أفراد آخرين وتقديمهم للمحاكمة العاجلة.

وفى الوقت نفسه.. أطالب بعودة الاعتقالات الجنائية لأن فيها ردعاً شديداً ضد الخارج على القانون أو البلطجى لأن الأحكام القضائية غير كافية.

وعن مبادرة سلم سلاحك وتنفيذها فى محافظة سوهاج تحديداً قال: «أهم شىء فى حياتى الصعيدى والسوهاجى بالأخص كيف يتصرف فى أعز شىء، وهى أرضه وبيحميها بالسلاح.. وأنا خاطبت كبار العائلات والشباب الواعى بسرعة تسليم السلاح غير المرخص ووعدتهم مقابل ذلك ترخيص السلاح لكل من سلم سلاحه إن كان فى ذلك ضرورة لاقتنائه السلاح.

ونفى مدير أمن سوهاج استخراج رخص لمن لا يجيد القراءة والكتابة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل