المحتوى الرئيسى

الاضطرابات السياسية وتوابع ثورة يناير يهبطان بالبورصة المصرية 24.8% فى النصف الاول

06/30 18:42

 

تراجعت مؤشرات البورصة الثلاثة بنحو كبير لدى نهاية تعاملات النصف الاول من العام الجاري 2011 ، وسجل مؤشر "EGX 30"، الذى يقيس أداء انشط ثلاثون شركة ، انخفاضاٌ حاداً جاوز الـ قدره 24.8% تعادل 1769.14 نقطة ليهوي من مستوى 7142.14 نقطة مغلقاً عند 5373 نقطة ، وكان اعلى مستوى للمؤشر خلال تلك الفترة عند 7245.8 نقطة ، فيما كان الادني عند 4794.88 نقطة.

 

فيما تراجع مؤشر "EGX 70"، للاسهم الصغيرة والمتوسطة بنحو 12.7% تعادل 91.91 نقطة ليغلق عند مستوى 629.63 نقطة مقابل 721.54 نقطة ، وكان اعلى مستوى للمؤشر عند 794.47 نقطة فيما كان الادني عند 463.31 نقطة .

 

اما مؤشر "EGX 100"، الاوسع نطاقاً الذى يضم الشركات المكونة لمؤشرى "EGX 30" و "EGX 70"، فسجل انخفاضاٌ قدره 16.6% تعادل 193.37 نقطة ليهوى من 1166.24 نقطة مغلقاً عند 972.87 نقطة .

 

وشهد النصف الاول من العام الجاري عدد من الاحداث التى غيرت مجريات الامور فى البلاد واثارت حالة من الاضطراب السياسى لعل ابرزها ماتعرضت كنيسة القديسيين بالاسكندرية لهجوم فى اولي ايام العام الجديد إسفر عن سقوط العديد من الضحايا والمصابين ثم قيام مواطن بأضرم النار فى نفسه أمام مقر مجلس الشعب المصرى منتصف شهر يناير الماضي ، عقبه ثورة الـ 25 من يناير و الاحتجاجات السياسية التى اندلعت فى مصر، وأجبرت الرئيس السابق حسنى مبارك على التنحي وهو مادفع البورصة لتعليق التداولات لاكثر من سبعة اسابيع متتالية منذ 30 يناير وحتى 22 مارس .

 

وعلى صعيد الاسهم القيادية فقد تراجعت جميعها وتصدرها سهم "المجموعة المالية هيرمس القابضة"،أكبر بنوك الاستثمار فى الشرق الاوسط، بمقدار 41.2% ليهوي من مستوى 33.93 جنيه مغلقاً عند 19.96 جنيه .

 

وهبط سهم "البنك التجاري الدولي -مصر"،اكبر البنوك المصرية المقيدة من حيث القيمة السوقية، بنسبة بلغت 38.9% ليهوي من مستوى 47.42 جنيه مغلقاً عند 28.98 جنيه .

 

فيما تراجع سهم "أوراسكوم للانشاء والصناعة"،صاحب اكبر وزن نسبى فى المؤشر، بنحو 6.3% ليغلق عند 268.89 جنيه مقابل 287.11 جنيه .

 

وجاء فى المرتبة الاخيرة سهم "أوراسكوم تيليكوم القابضة"،صاحب ثالث اكبر وزن نسبى فى المؤشر، بمقدار 5.6% ليغلق عند 4.08 جنيه مقابل 4.32 جنيه .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل