المحتوى الرئيسى

الحكم برد الهيئة في قتل المتظاهرين 24 يوليو ..والاستعلام عن سيارة" جمعة"

06/30 14:06

قررت الدائرة 52 مدني استئناف القاهرة، تأجيل نظر دعوى رد المحكمة في قضية قتل المتظاهرين المتهم فيها حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق، و6 من مساعديه، إلي جلسة 24 يوليو للنطق بالحكم.

وصرحت المحكمة للدفاع، باستخراج صورة رسمية من وزارة الداخلية بخصوص السيارة "البيجو" التي يمتلكها القاضي عادل عبد السلام جمعة، لاستبيان مدي صحة ما قاله المحامي مقيم الدعوي، بأن هذه السيارة ملك لوزارة الداخلية، وكذلك كشف بأسماء جميع الحراسات المكلفة بحراسة القاضي، صدر القرار برئاسة المستشار مصطفي حسين.

وشهدت جلسة اليوم، حضور خالد أبو بكر مقدم الدعوى، وقدم حافظة مستندات إلي المحكمة تحتوي علي جميع المقالات التي نشرها الكتاب الصحفيون، بشأن الشبهات التي تحوم حول المستشار عادل عبد السلام جمعة، وكذلك المذكرة التي تقدم بها المستشار أحمد مكي نائب رئيس محكمة النقد إلي المجلس الأعلي للقضاء شاكياً نفس القاضي.

وفجر المحامي مفاجأة من العيار الثقيل، وأعلن أن المكتب الفني للنائب العام، يحقق في البلاغ الذي تقدم به أحمد عبد الفتاح مستشار وزير الزراعة الأسبق، الذي اعترف علي نفسه في التحقيقات، بتوسطه لدي القاضي لكي يصدر حكماً ضد الكاتب الصحفي مجدي حسين، وطلب أبو بكر ضم صورة من هذا المحضر.

وقال المحامي للمحكمة، إن العديد من الكتاب تناولوا أمر القاضي من بينهم الدكتور حسن نافعة، الذي قال في عنوان بمقال "تنحي أيها القاضي" ووجه رسالة إلي جمعة بأنه قاضي لا يصلح لهذه القضية – قتل المتظاهرين- ولو مش عجبك كلامي حقق معايا.

كان خالد أبو بكر المحامي، تقدم بدعوي إلي المحكمة طالب فيها برد هيئة المحكمة التي تنظر قضية قتل المتظاهرين، بالتجمع الخامس، ويترأسها المستشار عادل عبد السلام جمعة.
جدير بالذكر، أنه تم تأجيل نظر قضية قتل المتظاهرين، لحين الفصل في طلب الرد.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل