المحتوى الرئيسى

وثائق وأدلة على جرائم ضد الإنسانية ارتكبت بحق الأطفال في اليمن

06/30 11:52

صنعاء : سلمت منظمة سياج لحماية الطفولة وفد مفوضية حقوق الإنسان بالأمم المتحدة لتقصي الحقائق في اليمن تقريراً مدعما بالأدلة والوثائق القانونية على قتل وإصابة أكثر من 200 طفلاً وطفلة منذ اندلاع حركة الاحتجاجات السلمية في فبراير 2011م وما تلاها من أعمال عنف حتى 26 يونيو الجاري.

وقالت "سياج" من قتل 66 طفلاً وإصابة 116 آخرين بالرصاص الحي والأسلحة النارية وانتهاكات أخرى غالبية ضحاياها من الذكور الذين قتلوا وأصيبوا في الاحتجاجات السلمية.

واشار تقرير سياج إلى تهجير ما بين 120 – 150 ألف أسرة بسبب القتال في أبين وصنعاء وتعز كما أكد التقرير استهداف أكثر من 30 منشأة تعليمية وصحية بالقصف والنهب والتخريب وتحويلها إلى ثكنات عسكرية ومخازن ذخائر.

والملف الذي جمعته فرق خلية الطوارئ في سياج بدعم من – منظمة (اليونسيف) والاتحاد الأوروبي – تضمن أدلة على ارتكاب انتهاكات وجرائم ترقى بعضها إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية تركزت في (صنعاء, عدن, تعز, أبين, الحديدة ومحافظات أخرى).

وإذ ترحب سياج باللجنة الأممية باعتبارها خطوة إيجابية لتحقيق العدالة فإنها تدعو بعض دول المنطقة التي مارست ولا زالت تدخلات علنية لإهدار دماء اليمنيين وآدميتهم إلى التوقف عن إعاقة العدالة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل