المحتوى الرئيسى
alaan TV

اسر الشهداء يؤكدون عدم مشاركتهم فى الاحداث وخبير امنى يؤكدنظرية المؤامرة

06/30 10:27

اخبار مصر- نجوى ابو الخير

نفى منسقى تجمع اسر الشهداء محمد جمعة وياسر عبد العال نفيا قاطعا ان يكون لاسر الشهداء اى مشاركة فى الاحداث السيئة التى حدثت من محاولة الاعتداء على مقر وزارة الداخلية بلاظوغلى مساء الثلاثاء واكدا انهم عندما بدئوا الاعتصام مع اسر الشهداء فى ماسبيروا امام مبنى الاذاعة والتليفزيون فى الرابع والعشرين من يونيو (الجمعة الماضى ) كانوا يحاولون توصيل اصواتهم للمسؤولين بعدما شعروا بتجاهل لبعض مطالبهم واختاروا الجمعة والسبت حتى لايتسببوا فى قطع الطريق المرورى فى ماسبيروا وفجئوا باعتصام تجار الدواجن فى نفس وقت اعتصامهم

واضاف محمد جمعة فى لقاء ببرنامج صباح الخير يا مصر الخميس انهم قاموا بتقديم مذكرات احتجاجية بست مطالب الى كل من المجلس العسكرى ورئاسة الوزراء وقاموا بالاعتصام امام ماسبيرو بعدما تاخر الرد الرسمى عليهم من الجهات الرسمية واختاروا مبنى التليفزيون للاعتصام بعيدا عن ميدان التحرير لان الميدان على حد قوله الان تستغله فئات اخرى فى مطالب بعيدة عن المصلحة العامة لمصر كلها وهى التى ضحى الشهداء بارواحهم من اجلها .

واكد انه بعد الاعتصام تلقى اتصال من الدكتور ايهاب مدحت المسؤول عن ملف الشهداء بمجلس الوزراء والدكتور احمد السمان المتحدث الرسمى باسم رئيس الوزراء عن استجابة رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف بدراسة مطالب اسر الشهداء حيث امر بتشكيل لجنة للوقوف على المطالب والية تنفيذ الممكن منها.

واضاف ياسر عبد العال ان اسر الشهداء الذين اتوا من كل انحاء الجمهورية كان ينضم لهم بعض الشباب فى المساء ويطلبون الملصقات والافتات التى يرفعونها ليشاركوهم فى الوقفة الاحتجاجية مشاركة منهم فى الاحتجاج الا انهم فوجئوا برفع هذه الافتات فى اماكن لم يتحركوا لها ولم يتجهوا لها لانهم فضوا الاعتصام وتوجه كل منهم لمنزله بعد وعد رئيس الوزراء باتخاذ الازم تجاه مطالبهم المشروعة .

واضاف انهم اثناء تواجدهم فى مسرح البالون للاحتفال فوجئوا باعداد من المواطنين تدخل عليهم لاينتمون لاسر الشهداء وحاولوا افساد الحفل بل قاموا بسرقة الملصقات واللافتات المطبوعة منه بشكل متعمد وهو مايؤكد ان هناك توجه متعمد للاعتداء والتظاهر وادعاء بانهم ينتمون لاسرالشهداء برفع الافتات التى قاموا بسرقتها

من ناحية اخرى اكد الخبير الاستراتيجى اللواء سامح سيف اليزل فى لقاء اخر ببرنامج صباح الخير يا مصر الخميس ان التعمد والمؤامرة المنظمة مؤكدة من الاحداث التى حدثت اليومين الماضيين واكد انه مقتنع تماما بعدم اشتراك اهالى الشهداء فى هذه المواجهات والتى شهدت ظهور فئة تحمل السيوف والجنازير وعارية الصدر وهذه مشاهد لفئة معروفة تنتمى للخارجين عن القانون

واشار الى نجاح الجهات الامنية بتصوير سيارات تحمل عبوات من المواد الحارقة مثل البنزين وزجاجات فارغة يتم ملئها واعطائها للشباب لرشق رجال الشرطة وهو مايدل على تعمد استخدام القوة والعنف لاضطرار الشرطة ان تنتهج استخدام عنف مضاد للدفاع عن افرادها

واكد اللواء سيف اليزل انه يرفض استخدام العنف من الجانبين ولايرى سببا امام شباب يطالب بمطالب مشروعة لاستخدام العنف مع رجال الامن وقال ان طلب الحقوق غير اسلوب الامر فالاول ينتهج الاسلوب السلمى ويعطى مهلة للجهات المسؤولة لدراسة الطلب وتحديد الية تنفيذه اذا سمحت الظروف بذلك اما الامر فهو الذى ياخذ صيغة القوة وهو اسلوب يتنافى تماما مع الديمقراطية وتعدد الاراء والاتجاهات

واكد سيف اليزل انه قام ضمن عدد من الخبراء بالقاء محاضرات تثقيفية لرجال الشرطة بعد ثورة يناير وشعر بحيرتهم الشديدة حول كيفية الدفاع عن انفسهم اذا تعرضوا لاعتداءات غير مبرة مع التهديد القائم والمبالغ فيه بعد الثور من محاكماتهم بتهم مختلفة واكد ان رجل الشرطة اذا امتنع عن تنفيذ القانون يتهم بالتخاذل وعدم تاهيله لمهنته للمحافظة على الامن وتنفيذ القانون .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل