المحتوى الرئيسى

أسرار اللوك الجديد لروتانا ابنة غادة عبد الرازق

06/30 03:09

على الرغم من أنها لا تعمل فى عالم الفن والتمثيل، إلا أن ظهورها المتكرر في عدد من الحفلات التي تقيمها والدتها غادة عبد الرازق خصيصا لها جعل الابنة روتانا تدخل عالم المشاهير.

فقد ظهرت روتانا بشكل علني فى حفلتين، الأولى هي حفلة التخرح والثانية حفلة خطبتها الأخير على النقيب حامد الشال، لكن ما لفت الانتباه هو التباين الشديد في الطلتين اللتين ظهرتا بهما فى كل مرة.

فعندما شاهدها الجميع فى صور حفل خطبتها، أصبحت "روتانا" مثارا لأحاديث الفتيات بسبب إطلالتها الرائعة التى أبرزت شبابها وجمالها وأناقتها مقارنة بالطلة الأولى.

فعلى ما يبدو أن "روتانا" قد أخضعت نفسها لنظام غذائي قاسٍ أنقص من وزنها الكثير وعمل على شد عضلات جسدها وترهلات بشرتها فى مناطق الذراع والوجه والأرداف وهو ما أكسبها قواماً ممشوقاً زاد من أناقتها خاصة مع الفستانين اللذين ارتدتهما فى الحفل، وذلك مقارنة بمظهر جسدها فى حفل التخرج والذي اضطرت فيه لارتداء فستان أسود اللون ليخفف من مظهر جسدها الممتلئ. كما ان قسمات وجهها بدت "منحوتة" بشكل اكبر وأصبحت أكثر جمالاً.

أما بالنسبة للماكياج، فقد كان بسيطا للغاية حيث اختارت روتانا لوجهها الألوان البرونزية الدافئة لتمنح بشرتها اسمراراً بسيطا يواكب موضة الصيف، كما أنها ركزت على إبراز تقسيمات وجهها ببودرة إضاءة البشرةskin illuminators" " التى تعمل على عكس الإضاءة المحيطة فى المكان ليبدو وجهها مشرقا وأكثر جاذبية.

أما ماكياج العين، فقط اكتفت فيه روتانا بتحديد عينيها بالأي لاينر الأسود الذي جعل عينيها تبدو واسعة ومسحوبة بشكل خفيف كما انها وضعت مسحة خفيفة من ظل الجفون البرونزي الدافئ" المائل للبرتقالي" مع طبقة من الماسكارا السوداء واستخدمت عدسات لاصقة باللون الرمادي لتكون أهم ما يجذب الانتباه لعينيها. وقد نجحت فى اختيارها لهذا اللون الذى بدا متماشا تماما مع لون بشرتها وكان أكثر ما لفت الإنتباه إليها فى السهرة. وانهت روتانا ماكياجها بمسحة خفيفة من أحمر الشفاه الخوخي "المائل للوردي" واستخدمت ملمعا شفاف لتبدو شفتيها وكأنها ممتلئة.

ربما يذكرنا هذا اللوك بماكياج النجمة الهندية" إيشواريا راي باتشان" المعروفة بعينها الواسعتين وشفتيها الممتلئتين وشعرها الحريري المنسدل على الكتف.

وكان أكثر ما ميز طلتها ولفت الانظار إليها بشكل خاص، هو تصفيفة شعرها الانسيابية المميزة، فقد أسدلت شعرها على كتفيتها واستخدمت وصلات صناعية Extensionsخلقت ارتفاعا خفيفا من الخلف "بوميه" وجعلت شعرها أكثر طولا وحيوية، وهو ما جعلها تبدو "كحوريات البحر" وهو اللوك الذي يقع على قمة الموضة هذا العام.

ومن الواضح أنها وفقت فى اختيار هذه التصفيفة مقارنة بالأخرى التى ظهرت بها فى حفل التخرج، والتي قامت فيها بتلوين بعض من خصلات شعرها باللون الأصفر إلى جانب فرده بالمكواة باستقامة حادة وهو ما أساء لمجمل طلتها خاصة وانها قامت بتسمير بشرتها بشكل مبالغ فيه.

وقد كانت طلة الفنانة "غادة عبد الرازق" هى الأخري فى قمة التألق والأناقة وكانت مشابهة لحد كبير من إطلالة روتانا، فعلى الرغم من أنها قد تخطت الأربعين من عمرها إلا بدت فى إطلالتها وكأنها "أخت العروس" وليست "الأم"، ذلك بفضل فستانها الطويل ذي اللون الفوشيا الذي عكس مظهرا أكثر حيوية وشبابا، وكذلك ماكياج وجهها البسيط الذي جمع بين العيون الدخانية "السموكي" والشفاه الفوشيا بالإضافة الى تصفيفة شعرها التى قامت فبها برفع الخصلات الأمامية للوراء وإسدال باقي الشعر على الظهر. ورغم أن هذا الشكل من تسريحات الشعر عادة ما يمنح البشرة المرأه مظهرا أكبر سناً إلا انها فى حالة غادة قد ساعت فى إبراز ملامج وجهها وتعزيز أناقتها وجاذبيتها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل