المحتوى الرئيسى

المعارضة الليبية: سفن حلف الاطلسي تقصف قوات القَذافي

06/29 20:07

مصراتة (ليبيا) (رويترز) - قال متحدث باسم المعارضة الليبية يوم الاربعاء ان السفن الحربية التابعة لحلف شمال الاطلسي قبالة السواحل الليبية اطلقت النار على قوات حكومية قرب بلدة زليتن الاستراتيجية حيث تعوق تلك القوات تقدم المعارضة نحو العاصمة.

وبعد اكثر من 90 يوما من بدء عملية حلف الاطلسي ما زال القذافي يرفض التخلي عن السلطة تاركا الدول الغربية تعول في الاطاحة به على مزيج من التقدم العسكري للمعارضة باتجاه طرابلس وانتفاضة متوقعة في المدينة نفسها.

وقال متحدث باسم المعارضة في زليتن عرف نفسه باسم مبروك لرويترز "قصف حلف شمال الاطلسي الليلة الماضية من البحر قوات القذافي المتمركزة في المنطقة الساحلية.

"الكتائب (الموالية للقذافي) تستعد للايام القادمة. لقد صعدت انتشارها هناك. احضروا عدة قاذفات للصواريخ. عدد نقاط التفتيش يتزايد أيضا. الموقف يزداد صعوبة."

ولم يصدر تأكيد فوري من حلف الاطلسي بان سفنه تقوم بعمليات قبالة زليتن التي تبعد نحو 140 كيلومترا الى الشرق من طرابلس وتقع بين العاصمة ومدينة مصراتة التي تسيطر عليها المعارضة.

وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج الذي تساهم بلاده بدور رئيسي في عملية الحلف في ليبيا ان قرار المحكمة الجنائية الدولية هذا الاسبوع باصدار مذكرة اعتقال بحق القذافي يشير الى أن خياراته تنفد.

وقال هيج امام البرلمان البريطاني "التأييد للنظام في ليبيا يتاكل بينما نكثف نحن وحلفاؤنا الضغط العسكري والسياسي والدبلوماسي عليه."

"هذا (قرار المحكمة) يؤكد انه لا يمكن أن يكون هناك مستقبل لنظام القذافي في قيادة ليبيا وان اي مؤيدين له لا يريدون ان تكون لهم صلة بانتهاكات حقوق الانسان يجب أن يتخلوا عنه."

وقبل اندلاع الصراع خطبت العديد من الشركات والحكومات ود القذافي للفوز بعقود مربحة خاصة تلك التي تمنحهم امتيازات في قطاع النفط الليبي.

  يتبع

عاجل