المحتوى الرئيسى

«الزمالك» يرضخ للضغوط.. وجلال إبراهيم يلوح بالاستقالة

06/29 18:04

رضخ مجلس إدارة نادى الزمالك برئاسة المستشار جلال إبراهيم، للضغوط التى مورست عليه الأربعاء، من جهات عليا، ووافق على أداء مباراة القمة 107 أمام نظيره الأهلى، الأربعاء، بعد إعلانه عدم خوضه اللقاء فى خطاب رسمى لاتحاد الكرة.

واعترف جلال إبراهيم بأنه تعرض لضغوط شديدة من شخصيات رفيعة المستوى، رفض الإفصاح عنها، للمشاركة فى اللقاء، رغم رفضه فى البداية بسبب مغادرة اللاعبين المعسكر، وعدم توصل الجهاز الفنى لهم.

وأوضح أن حسام وإبراهيم حسن وافقا مرغمين على أداء اللقاء بعد تعرضهما لضغوط وتهديدات.

وأكد جلال إبراهيم أنه يدرس اليوم التقدم باستقالته من منصبه، اعتراضاً على ما حدث، خصوصاً أن اللوائح تمنح ناديه الحق فى عدم خوض المباراة بعد التخبط بإعلان قرار التأجيل ثم التراجع عنه.

كان الجهاز الفنى للفريق الكروى الأول قد ألغى المعسكر ومنح اللاعبين إجازة بعد إخطارهم بقرار التأجيل، وهو ما دفع حسام وإبراهيم حسن لرفض خوض اللقاء لصعوبة تجميع اللاعبين مرة أخرى وخروجهم عن تركيزهم، وعلمت «المصرى اليوم» أن آخر لاعبين تم التوصل إليهما هما شيكابالا وعبدالواحد السيد بعدما أغلقا هاتفيهما، فيما اضطر عدد كبير من اللاعبين إلى العودة للمعسكر بواسطة التاكسيات.

وسيطرت حالة من الغضب على اللاعبين داخل المعسكر، وبدا عدد منهم فى حالة عصبية شديدة، بسبب المعاناة التى تعرضوا لها فى طريق العودة للمعسكر بسبب التكدس والازدحام المرورى فى وسط البلد ومدينة نصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل