المحتوى الرئيسى

إصابة المئات ودعوات للاعتصام بالقاهرة

06/29 17:12


ارتفع إلى 590 عدد المصابين بالاشتباكات التي وقعت في ميدان التحرير ومسرح البالون بوسط القاهرة, وسط تحذيرات أطلقها المجلس العسكري بشأن ما سماها محاولات للوقيعة بين الجيش والشعب بهدف نشر الفوضى.

وأطلقت الشرطة المصرية الغاز المسيل للدموع بميدان التحرير اليوم الأربعاء على مئات المحتجين معظمهم من شبان يرشقونها بالحجارة ويطالبون بتسريع محاكمة مسؤولين كبار سابقين بنظام الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وقد بدأت الاشتباكات في ساعة متأخرة ليل أمس الثلاثاء في حي قريب من وسط القاهرة حيث تجمعت عائلات أكثر من 840 شخصا قتلوا في الثورة للمشاركة في حفل تكريم للضحايا.

وردد محتجون هتاف "الشعب يريد إسقاط النظام", كما ردد آخرون "الشعب يريد إسقاط المشير", في إشارة إلى المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة.

واعتقلت الشرطة أعدادا من المحتجين ومنعت دروع المحتجين من السير في اتجاه وزارة الداخلية.  كما أعلن مصدر أمني لوكالة أنباء الشرق الأوسط "إحالة المتورطين فى أعمال الشغب إلى النيابة العسكرية للتحقيق معهم".

بدورها, قالت وزارة الداخلية في بيان إنه "جرى منع مجموعة من الناس من المشاركة في حفل تكريم الشهداء, حيث حاول هؤلاء اقتحام المسرح، مما دفع الشرطة إلى التدخل وتوجهت المجموعة عقب ذلك إلى ميدان التحرير.

الاشتباكات تصاعدت بشكل لافت (الجزيرة)

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل