المحتوى الرئيسى

مؤتمر الوفاق الوطنى: فلول النظام السابق وراء أحدث التحرير

06/29 16:05

أكد عدد كبير من شهود عيان من شباب ثورة 25 يناير خلال مؤتمر الوفاق الوطنى اليوم الأربعاء، أن أحداث مساء أمس، بميدان التحرير وراءها فلول الحزب الوطنى والبلطجية المأجورين.

وقال شهود العيان إن هؤلاء فعلوا ذلك كرد فعل على الحكم القضائى الصادر بحل المجالس المحلية الشعبية على مستوى الجمهورية.

وأصدرت لجنة السلطات العامة برئاسة المستشار أحمد الفضالى، بيانا عبرت فيه عن استيائها الشديد عما حدث من هؤلاء البلطجية، بميدان التحرير وأعلنوا براءة شباب الثورة من تلك الاشتباكات التى تهدف إلى أحداث موجات من الفوضى وعدم الاستقرار، وطالب البيان بسرعة ضبط الجناة لمنع تكرار تلك الأحداث المؤسفة والتى يسعى فلول الحزب الوطنى لاستمرارها داخل المجتمع.

وقال المستشار أحمد الفضالى رئيس اللجنة إن الذين دخلوا فى الاشتباكات مع الأمن ليس لهم علاقة بشباب الثورة.

وكشف عمر السيد، عضو المؤتمر وأحد شهود العيان إن الأحداث وراءها مئات من البلطجية استعان بهم فلول الحزب الوطنى بعد الحكم بحل المجالس المحلية .

وقال السيد رأيت هؤلاء وهم يرددون الأمن قتل الشهداء لكسب تعاطف المواطنين، مشيرا إلى أنه لو كان معه رشاشات لقام بتصفية هؤلاء المأجورين الذين يدريهم الحزب الوطنى المنحل لإثارة الفتنة لأن البلطجى لو قتل لن يكون له دية.

فيما وصفت تهانى عزت عضو المؤتمر ما حدث بأنه موقعة جمل جديدة ردا على حل المجالس المحلية، وحذرت من رجوع الحزب الوطنى بقوة إذا لم ينتبه الناس لهذه المخططات على حد قولها.

وقال عدنان إبراهيم أحد شباب الثورة وعضو المؤتمر إن من مصلحة الحزب الوطنى تأجيل الانتخابات، لذلك يقومون باللعب على "وتر" زعزعة الأمن، وأضاف: هناك مخطط كبير من بعض الجهات الخارجية لمساعدة فلول الحزب الوطنى لإحداث فتة بين الشعب والشرطة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل