المحتوى الرئيسى

قوات الجيش تؤمن مبنى وزارة الداخلية

06/29 16:01

القاهرة - وكالات -

وصلت وحدات من الجيش ظهر الأربعاء إلى مقر وزارة الداخلية بوسط القاهرة لتتولى تأمين الوزارة وصرف المحتجين الثارين المتواجدين بالقرب منها.

وبدأت القوات المسلحة في إبعاد المحتجين عن الوزارة وتسلمت حماية المبنى من الخارج من قوات الشرطة.


 


وقامت فرق من القوات المسلحة والشرطة العسكرية بالإنتشار أمام وزارة الداخلية، وحلت محل قوات الأمن المركزى المتواجدة هناك.


 


ونظمت القوات المسلحة إنتشارها وتمركزت فى المناطق الرئيسية حول وزارة الداخلية، وقامت الفرق بصرف المتظاهرين المتواجدين حول الوزارة فى اتجاه ميدان التحرير بطريقة سلمية.


 


وردد المتظاهرون هتاف (الجيش والشعب ايد واحدة) وقاموا بحمل احد ضباط القوات المسلحة أثناء ترديدهم للهتاف.


 


واغلقت القوات المسلحة كافة الشوارع المحيطة بالميدان والمؤدية إلى مبني وزارة الداخلية وقامت بتأمين المنافذ ومنعت مرور السيارات من وإلى الوزارة.


 


ونشرت القوات المسلحة عددا من السيارات المدرعة أمام مدخل مبني الوزارة وفى الشوارع المؤدية إليه لإكمال تأمينه ومنع أى هجوم عليه أو تسلل تجاهه.


 


ويقول المتظاهرون إنهم يحتجون على اعتداء الشرطة على أسر الشهداء فجر الاربعاء، وهو ما يتنافى مع البيان الصادر عن وزارة الداخلية الذي وصفهم بالبلطجية.


 


وكان عدد من النشطاء السياسيين قد نجحوا في إقناع أعداد من المحتجين أمام الوزارة بالابتعاد عن الوزارة والاكتفاء بالتواجد في ميدان التحرير.


 


وفي ميدان التحرير المجاور، يتظاهر حوالي أربعة آلاف شخص بعضهم من أهالي شهداء الثورة احتجاجا على هذه الاحداث وللمطالبة بمحاكمة سريعة للمتهمين بقتل ذويهم خلال ثورة 25 يناير.


 


وبعد ساعات من اندلاع المواجهات، أعلنت كتل معارضة نيتها الدخول في اعتصام من اليوم وحتى يوم الجمعة الثامن من يوليو الذي كانوا يعتزمون تنظيم مظاهرة مليونية فيه في الميدان.


 


تجدر الإشارة إلى أن هذه الأحداث تسببت في تعطيل حركة المركبات في الميدان شديد الحيوية بوسط العاصمة.


 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل