المحتوى الرئيسى

المؤتمرات الخارجية تثير قلقا بليبيا

06/29 14:05

خالد المهير-بنغازي

وقد أكد شباب ثورة 17 فبراير على أن مستقبل ليبيا السياسي شأن داخلي يتحاور فيه الشعب داخل حدود الوطن.

ونفى بيان صادر عن "شباب الثورة" ما يتردد عن وجود فصائل متناحرة، في إشارة إلى تصريحات وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني، موضحا أن الشباب يتطلعون لإقامة نظام ديمقراطي بعد التخلص من نظام معمر القذافي وأعوانه.

ولم يمانع "شباب الثورة" في أن تكون الأمم المتحدة طرفا في مرحلة "ما بعد القذافي" لتقديم المشورة والدعم الفني. ووصف البيان الذي تلقت الجزيرة نت نسخة منه المرحلة الانتقالية بأنها "حساسة".

واعتبر البيان الدعوة إلى استخدام القبيلة ضمن مفاتيح الحل في ليبيا، عودة إلى أساليب نظام القذافي، موضحا أنها نسيج اجتماعي لا غير.

ورد الشباب على من يقولون إن قبائل ليبيا بدائية، بالقول "نحن مجتمع متحضر قادر على ممارسة الحياة السياسية".

 

الدعوة إلى استخدام القبيلة كأحد مفاتيح الحل في ليبيا، عودة إلى أساليب نظام القذافي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل