المحتوى الرئيسى

قصف بإدلب وتواصل المظاهرات الليلية

06/29 06:27


قصفت الدبابات السورية الثلاثاء منطقة تلال ودخلت قرية الرامي في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، في حين استمرت المظاهرات الليلية المطالبة بإسقاط نظام الرئيس بشار الأسد في مناطق متفرقة من البلاد.

ونقلت رويترز عن أحد سكان قرية كنصفرة في منطقة جبل الزاوية غربي الطريق السريع الرئيسي الذي يربط مدينتيْ حماة وحلب قوله إن أصوات انفجارات قوية سمعت على بعد 20 كيلومترا إلى الشمال حول قريتي راما وأورم الجوز، مشيرا إلى أن القصف كان عشوائيا.

ورجح رئيس المنظمة السورية لحقوق الإنسان عمار القربي أن يكون القصف تحضيرا لاقتحام منطقة جبل الزاوية التي تضم عدة قرى على بعد 35 كيلومترا إلى الجنوب من الحدود مع تركيا والتي شهدت انتشارا للاحتجاجات على حكم الرئيس الأسد.

وأضاف القربي وهو من إدلب أن جبل الزاوية كان من المناطق الأولى في سوريا التي نزل فيها الناس إلى الشوارع مطالبين بسقوط النظام، مشيرا إلى أن هجمات الجيش وصلت هذه المنطقة، وسوف تؤدي إلى مزيد من أعمال القتل ومزيد من اللاجئين إلى تركيا.

وأضاف أن الجيش المدعوم بدبابات ومدرعات دخل قرية الرامي القريبة من الطريق السريع المؤدي إلى حلب، ثانية المدن الكبرى في سوريا والقلب الاقتصادي للبلاد.

اعتقالات
في غضون ذلك قالت منظمة سواسية التي تدافع عن حقوق الإنسان ويرأسها المحامي محمد الحساني، إن الحملة الأمنية أدت إلى اعتقال أكثر من 12 ألف شخص في شتى أنحاء سوريا منذ اندلاع الانتفاضة في مارس/آذار الماضي، مشيرا إلى أن هذه الحملة اشتدت في الأيام القليلة الماضية.

وقال بيان من سواسية إن قوات الأمن اعتقلت الثلاثاء فرهاد خضر أيو المسؤول في حزب المستقبل الكردي في محافظة الحسكة الشرقية.

وأوضح البيان أن 17 شخصا اعتقلوا في محافظة الرقة إلى الغرب خلال الساعات الثماني والأربعين الماضية، مضيفا أن مئات من الناس اعتقلوا بشكل تعسفي في أنحاء البلاد هذا الأسبوع.

وذكر ناشطون على مواقع ما يعرف بتنسيقيات الثورة السورية على الإنترنت أن أجهزة الأمن السوري تشن حملات اعتقال ومداهمة للبيوت في مناطق عدة من البلاد.

وقد أظهرت صور بثت على مواقع الإنترنت قيام عناصر أمنية بضرب واعتقال أحد الأشخاص في مدينة حمص.

المظاهرات الليلية ضد النظام السوري تواصلت بعدة مدن (الجزيرة-أرشيف)

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل