المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:مصر: اشتباكات في ميدان التحرير بين الشرطة ومتظاهرين

06/29 06:33

متظاهرون في ميدان التحرير بالقاهرة

يشتد الغضب في مصر ضد "بطء" المحاكمات

أصدر وزير الداخلية المصري قراراً بسحب قوات الشرطة من ميدان التحرير وسط القاهرة عقب اندلاع اشتباكات بين مئات المتظاهرين وتلك القوات.

وقالت أنباء إن المتظاهرين ألقوا بالحجارة والزجاجات الحارقة على قوات الشرطة التي ردت بدورها بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاههم.

وشاهد مراسل بي بي سي عشرات الإصابات تراوحت بين المتوسطة والخفيفة بين المتظاهرين.

وقال بعض المتظاهرين إن المصادمات بدأت عندما اعترضت قوات الشرطة ما قالوا إنها مسيرة لأهالي لشهداء الثورة لكن لم يتم التأكد من صحة هذه الرواية.

فيما وصف مراسل إحدى القنوات التليفزيونية المشهد في ميدان التحرير بأنه "حرب شوارع بين قوات مكافحة الشغب والمتظاهرين".

وقامت سيارات الاسعاف بعلاج المصابين معظمهم من استنشاق الغاز المسيل للدموع.

وقال عمرو عز عضو حركة شباب 6 إبريل لبي بي سي إن الجماهير تدفقت على ميدان التحرير بعد حدوث الاشتباكات احتجاجا على التعامل العنيف للشرطة، كما كان الأمر في عهد مبارك، وبغض النظر عن ملابسات الحادث الذي فجر هذه الاشتباكات.

وقدر عز الذي كان يتحدث من ميدان التحرير عدد الموجودين هناك الليلة بخمسين ألفا.

ويقول أحمد عبد الحميد العامل في أحد المخابز (26 عاما) وهو يقبض على حجارة في يده "الناس يشعرون بالغضب بسبب تكرار تأجيل محاكمات كبار المسؤولين".

وارتفع في الميدان الهتاف التي تردد أثناء أحداث الثورة "الشعب يريد إسقاط النظام".

وأظهرت مشاهد عرضها التليفزيون المصري شعارات رفعها المتظاهرون تطالب بسقوط المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون مصر حاليا.

وبدأت الاشتباكات حين قامت مجموعة من الناس باقتحام أحد المسارح (البالون) حيث كان يقام حفل تكريم لأسر بعض شهداء الثورة، وفقا لأحد المسؤولين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل