المحتوى الرئيسى

مصابون في اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين بميدان التحرير

06/29 02:53

كتب- أسامة عبد السلام ومحمود شعبان:

أصيب عشرات المتظاهرين بحالات اختناق نتيجة إطلاق أجهزة الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع على مئات المتظاهرين بميدان التحرير، ووقعت اشتباكات بين الجانبين حتى ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء.

 

وتوقفت حركة المرور بشكل تام في الميدان، وأغلقت قوات الأمن جميع الشوارع المؤدية إليه، وانتشرت سيارات الأمن المركزي والعربات المصفحة بشكل مكثف في محيط الميدان.

 

 الصورة غير متاحة

مئات المواطنين في ميدان التحرير عقب الاشباكات

وتباينت أقوال شهود العيان حول أسباب الوقعة وملابساتها؛ حيث قال بعضهم إن أهالي الشهداء وأسر المصابين توجهوا إلى مبنى وزارة الداخلية بعد تكريمهم بمسرح البالون واقتحام البلطجية له؛ تنديدًا بالتباطؤ في محاكمة قتلة الثوار، ورشقوا المبنى بالحجارة وهو ما قابلته عناصر الشرطة بإطلاق الغاز المسيل للدموع، لتفريق المتظاهرين الذين توجهوا إثر ذلك إلى ميدان التحرير.

 

وأكد آخرون لـ(إخوان أون لاين) أن عددًا من البلطجية وأصحاب السوابق يحملون السنج والمطاوي انضموا للمتظاهرين، وحرضوهم على الاشتباك بقوات الأمن ورددوا الهتافات المعادية للقوات المسلحة.

 

 الصورة غير متاحة

الدخان الناتج عن قنابل الغاز يحجب الرؤية بميدان التحرير

وقال أحمد الليثي أحد شهود العيان إن المتظاهرين توافدوا على الميدان لإنقاذ أهالي الشهداء من البلطجية، إلا أن قوات الشرطة اعتقدت أن المتظاهرين هم من البلطجية فأطلقت عليهم قنابل الغاز المسيل للدموع.

 

واحتشدت مجموعات من البلطجية في الشوارع المؤدية إلى الميدان، وتمركزت قوة كبيرة منهم في شارع باب اللوق وأطلقوا زجاجات المولوتوف على قوات الأمن التي ردت بقنابل الغاز.

 

من جانبه قال طارق مصطفى إن قوات الأمن حاولت فض احتجاجات المتظاهرين بميدان التحرير بالقوة، وهو ما رفضه المتظاهرون وقاموا برشق الأمن بالحجارة وزجاجات المولوتوف.

 

 الصورة غير متاحة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل