المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:اوباما يدافع عن قرار المشاركة في الحرب ضد نظام القذافي

06/29 23:11

اوباما

اوباما: ان المنتقدين لحملة ليبيا في الكونجرس يستغلون القضية في تحقيق مكاسب سياسية.

دافع الرئيس الأمريكى باراك أوباما عن قرار ادارته بالمشاركة فى العمليات العسكرية ضد ليبيا نافياً مخالفته لقانون تفويض شن الحرب، مبرراً ذلك بمحدودية المشاركة وضمن تفويض من الامم المتحدة.

واوضح فى المؤتمر الصحفي الذى عقده اليوم فى البيت الابيض إن إدارته قررت المشاركة فى مهمة محدودة وليس شن حرب شاملة الأمر الذى لا يتطلب تفويضاً من الكونغرس الأمريكي بناء على قانون تفويض شن الحرب.

وقال لقد " نفذنا المهمة المحدودة بطريقة رائعة" مضيفا ان المنتقدين لحملة ليبيا في الكونجرس يستغلون القضية في تحقيق مكاسب سياسية.

وذكر الرئيس أوباما المشرعين الجمهوريين الذين ينتقدون قراره بالمشاركة العسكرية فى ليبيا "أن الرئيس القذافى قبل أسامة بن لادن كان هو الشخص الذى قتل أكبر عدد من الأمريكيين كما لم يفعل شخص آخر فى الارض من قبل" واصفاً المبررات التى يصوغها الجمهوريون بمجرد كيد سياسي.

وقال في هذا الصدد "نحن نقوم بعملية محدودة لمساعدة كثير من الناس ضد واحد من أسوأ الطغاة في العالم... وينبغي ان نبعث برسالة ذات مضمون واحد لذلك الشخص تفيد بأنه ينبغي ان يتنحى ويعطي أبناء شعبه الفرصة العادلة ليعيشوا حياتهم دون خوف".

ويفرض القانون الامريكي المتعلق بتفويض "صلاحيات الحرب" على الادارة ان تطلب مبدئيا موافقة الكونغرس لبدء "عمليات عسكرية" في الخارج.

رفض

ويتهم بعض اعضاء الكونغرس اوباما بخرق هذا القانون في قرار المشاركة بالعمليات العسكرية ضد ليبيا دون موافقتهم بيد ان ادارة اوباما اعلنت انها تكتفي بدعم تحرك الحلف الاطلسي بشكل محدود وان مفهوم "العمليات العسكرية" لا ينطبق في هذه الحالة على التدخل في ليبيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل