المحتوى الرئيسى

الزمالك "المشعوذ " يستضيف الأهلي الثائر في قمة الحسم أو استمرار المنافسة

06/29 03:52

فاصل جديد من إحدي محطات الإثارة في الكرة المصرية سيعرض مياء اليوم في الثامنة و النصف عندما علي ستاد القاهرة عندما يستضيف الزمالك النادي الأهلي في القمة 107 ضمن مباريات الجولة 27 بالدوري الممتاز.


وتتجه جميع الأنظار نحو القمة هذه المرة بشكل خاص بعد ثورة 25 يناير و التي أطاحت بنظام الحكم الفاسد حيث ستكون أول قمة بين الأهلي و الزمالك بعيداً عن رئاسة مبارك لمصر.


ولا تقبل قمة اليوم القسمة علي إثنين نظراً لرغبة الأهلي في الحصول علي الثلاث نقاط لرفع الفارق مع الزمالك لثماني نقاط وبالتالي حسم لقب الدوري بينما يسعي الزمالك للفوز من أجل تقليص الفارق لنقتطين و استمرار المنافسة علي اللقب.


الزمالك و الخيار الأوحد


يدخل الزمالك المباراة في ظل نتائج سيئه حققها في الجولات الماضية أفقدته صدارة البطولة و الذي ظل متربعاً عليها منذ الجولة التاسعة بعدما فقد 15 نقطة أعطت الصدارة للأهلي الغريم التقليدي.


وينظر الأبيض للقمة بعين واحدة وهي الفوز فقط لأن ذلك هو من سيعطي له فرصة المنافسة علي اللقب حتي المباراة الأخيرة بالدوري وغير ذلك سيكون بمثابة الكابوس لأن يعني ضياع بطولة الدوري من يديه.


ويعاني الزمالك من غيابات كثيرة في قمة اليوم تمثلت في المهاجم الدولي عمرو زكي بسبب الإصابة و نجم خط الوسط حسن مصطفي الذي تعرض لكسر في ذراعة عقب مشاجرة التوأم مع مخرج القناة الرابعة خلال لقاء المصري بالجولة الماضية.


ويحاول حسام حسن التغلب علي حالة الإحباط التي أصابت اللاعبين و الجهاز الفني خلال معسكر الفريق بـ 6 أكتوبر و هو ما رصده 24kora.com بتجهيز اللاعبين نفسياً لمواجهة الأهلي في ظل الظروف السيئة التي يعيش فيها الفريق.


وفي محاولة لفك النحس عن الفريق قبل اللقاء الهام أحضر إبراهيم حسن مدير الكرة بالأبيض أحد الشيوخ لفك النحس عن الفريق و تحفيظ اللاعبين بعض العبارات لترديدها خلال المباراة.


الأهلي العائد لموقعه


الأهلي لم يكن يحلم بالسيناريو الحالي الذي سيدخل به اللقاء بالرغم من ثقه جماهيره الكاملة في الفوز ببطولة الدوري هذا الموسم مع تفوق الزمالك منذ الجولة التاسعة ، لكن تحقق المستحيل وأصبح الأحمر هو المتصدر وبفارق خمس نقاط عن القلعة البيضاء.


ويرغب البرتغالي مانويل جوزيه في حسم المباراة لضمان بطولة الدوري و التفرغ التام لمعمة دوري أبطال إفريقيا التي ستنطلق الشهر المقبل ، حيث أن أي نتيجة غير الفوز ستجعل موقف الفريق من الإحتفاظ باللقب معلق حتي الجولة الأخيرة وهو ما لا يحبذه الداهية البرتغالي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل