المحتوى الرئيسى

حقوقيون يحذرون من ضياع مكتسبات الثورة المصرية

06/29 16:15

انتقد عدد من الحقوقيين الأحداث الأخيرة التى وقعت مساء أمس بميدان التحرير، وأصيب خلالها عدد من المواطنين وجنود الأمن المركزى عقب الاشتباكات التى نشبت على خلفية تكريم أسر شهداء 25 يناير بمسرح البالون.

ودعا المشاركون فى مؤتمر "من أجل مدونة سلوك مراقبى الانتخابات المصرية"، الذى عقدته مؤسسة النقيب للتدريب ودعم الديمقراطية اليوم المجلس الأعلى للقوات المسلحة لبذل مزيد من الجهود لمواجهة أعمال البلطجة والعنف التى تهدد مكتسبات الثورة المصرية ، مؤكدين على أن الأحداث التى وقعت بالتحرير تهدد إجراء الانتخابات البرلمانية فى موعدها فى سبتمبر المقبل .

واستبعد الناشط الحقوقى صلاح سليمان رئيس مؤسسة النقيب للتدريب ودعم الديمقراطية إجراء انتخابات مجلسى الشعب والشورى فى شهر سبتمبر القادم بعد تدهور الأوضاع الأمنية فى مصر وتراجع وزارة الداخلية عن القيام بدورها الحقيقى ، متسائلا: " كيف يمكن إجراء الانتخابات البرلمانية القادمة فى ظل غياب القوانين التى ستحكم هذه الانتخابات؟ " .

وطالب سليمان بمضاعفة عدد اللجان الانتخابية حتى يستطيع أكبر عدد من المواطنين الإدلاء بأصواتهم فى الانتخابات، مشددا على ضرورة وضع مدونة لسلوك المراقبين يلتزم بها كل المراقبين على الانتخابات المصرية ، متوقعا أن تشهد الانتخابات المقبلة والتى استبعد إجراءها فى سبتمبر القادم مشاركة كبيرة من جانب المواطنين وزيادة فى إعداد المراقبين للانتخابات.

من جانبه، كشف المهندس أحمد رزق مدير مركز ابن خلدون للدراسات الديمقراطية ، عن استعداد المركز لمراقبة انتخابات مجلسى الشعب والشورى منذ أكثر من شهرين، مشيرا الى ان المركز وضع الهياكل الرئيسية التى سيتم من خلالها مراقبة الانتخابات البرلمانية داعيا الى الاستعانة بمدونات سلوك المراقبين الدولية للمساعدة فى إخراج مدونة سلوك للمراقبين المصريين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل