المحتوى الرئيسى

جدل مستمر حول "قانونية" التدخل العسكري الأمريكي في ليبيا

06/29 02:22

واشنطن- منى الشقاقي

بعد 10 جلسات استماع في الكونغرس، بالاضافة الى 30 اجتماعا ورسالة تبادلتها الادارة و مجلسي النواب و الشيوخ لا تزال مسألة قانونية التدخل الأمريكي في ليبيا من دون الحصول على اذن الكونغرس محط الجدل. ‬


ويختلف الخبراء القانونيين حول تفسير التشريع القاضي بحصول الرئيس على أذن من الكونغرس، حيث قال محامي وزارة الخارجية"هارولد كو" في شهادته امام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، في توضيح للموقف القانوني للادارة، إن التدخل الأمريكي في ليبيا لا يحتاج إلى أذن من الكونغرس لأن ذلك التدخل لا يعتبر "عمليات حربية عدائية".

وأوضح أن : "أوباما اختار تدخلا محدودا و هذا الوضع لا يشبه قضايا اخرى مثل التدخل في السالفادور و ايران و العراق من قبل، وان تعريف "اعمال عدائية" لم يُفصل من قبل صانعي القرار في السبعينيات حتى يترك الباب مفتوحا للتفسيرات المختلفة".

وقال كو ان الادارة تؤمن بان بند القانون الذي يطلب الانسحاب من اي عمل عسكري غير مفوض خلال ستين يوما غير ساري المفعول في الأزمة الليبية.

و رفض عضو مجلس الشيوخ الديمقراطي روبرت كيسي منطق كو، بعدم تواجد قوات امريكية على الارض كتبرير لعدم الالتزام بالقانون، مضيفا: "حسب ذلك المنطق فإن بامكاننا اسقاط قنبلة نووية على طرابلس ولن يعتبر ذلك عملا عدائيا"

ورغم ان الكثير من المشرعين و اساتذة القانون الدستوري يختلفون حول تعريف محدد "للاعمال الحربية العدائية"، الا ان تشخيص كو لتاريخ التدخل العسكري الامريكي، برأي كثير من المراقبين يعد صحيحا إلى درجة كبيرة.

يشار إلى أن الدستور يعطي الكونغرس صلاحية اعلان الحرب،تفاديا لاعطاء سلطات مطلقة للرئيس قد تجعله كملك انجلترا الذي خاض الاميركيون حرب استقلال ضده. لكن آخر مرة اعلن فيها الكونغرس الحرب كانت الحرب العالمية الثانية.

وبعد ذلك خاض الرئيس ترومان الحرب الكورية من دون الحصول على اذن، و برر ذلك بضرورة التزام قرارِ مجلس الامن، رغم ان هذا التبرير، وفقا لخبراء قانونيين، غيرُ دستوري على الاغلب.

وشرع الكونجرس الاعمال العسكرية في فيتنام رغم انه لم يطلق عليها اسم الحرب، لكن العدد الكبير من الجنود الامريكيين القتلى ادى الى تمرير الكونغرس لقانون "صلاحيات الحرب" الذي يدور حولَه الجدل الان.

ومنذ ذلك الوقت و سجل القانون متناقض. فهناك عمليات عسكرية اقرها الكونغرس كتواجد القوات الامريكية في لبنان واخرى كحملتي باناما و كوسوفو لم تحصل الاداره فيهما على اذن واضح، بل فقط على تمويل لبعض العمليات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل