المحتوى الرئيسى

المجد لسورية والموت لأعداءها بقلم:عاطف الكيلاني

06/28 20:15

الأردن العربي – كتب عاطف الكيلاني ( الإثنين ) 27/6/11 م ... المجد لسورية ... المجد للشعب السوري ... المجد للجيش العربي السوري ... المجد للقيادة العربية السورية القابضة على جمر المعاناة من الأخ والشقيق قبل العدو المكشوف ... ويسأل بعض الراجفين والخائفين والمترددين ومن تعودوا النفاق و ( الدهلزة ) ولباس اللبوس المناسب لكل مرحلة : ما الذي يجعلك يا عاطف منحازا الى النظام السوري ( الدكتاتوري ) في وجه معارضة شعبية واضحة وثورة تشمل الوطن السوري بكامله ؟ وأجيبهم وأنا في كامل وعيي الوطني والعروبي : جربنا ( نحن العرب ) مقولاتكم هذه عندما اجتاحت أمريكا العراق بتواطؤ وتآمر عربيّ ستندى له جباهنا لأجيال عديدة قادمة ... ماذا كانت النتيجة ؟ احتلال امريكي وحكم عميل وطائفية مقيتة وعصابات قتل على الهويّة وفساد لا نهاية له ... وووو الخ .



لن نسمح بأن نخدع مرتين ... لن نتخلى عن سورية كما تخلينا عن العراق ... لن تمر مؤامرة أمريكا والصهاينة والرجعية العربية وفلول الإخوان المسلمين وعصابات السلفيين إلا على أجساد أحرار العرب من المحيط الى الخليج ... نحن مع سورية ظالمة ومظلومة ... كعرب ، نحن مع سورية ... كقوميين ، نحن مع سورية ... كماركسيين نفهم معنى أن يكون الإنسان ماركسيا ، نحن مع سورية ... لن نصاب بعمى الألوان الذي أصيب به غيرنا ... سنبقى في نفس الخندق مع سورية ... وستنتصر سورية ... وسينتهي هذا المخاض العسير بولادة سورية الجديدة ... سورية الديمقراطية المنفتحة على كل الوطنيين ... المتمسكة بثوابتها الأبدية حيال قضايا العرب الكبرى والأهم ... سورية الممانعة والمقاومة ... سورية التقدم والإزدهار ... سورية القوية بشعبها وجيشها العربي ... وكيف لا تكون قوية وهي ( رغم الظروف الإستثنائية التي تمرّ بها ) ، ما زالت تخرّج الضباط ودورات الأركان ؟ ... اليكم هذا الخبر السارّ لكل عربيّ حريص على سورية وشعبها وحاضرها ةمستقبلها .... :

عنوان الخبر .... " احتفل امس بتخريج دورتي القيادة والأركان العليا والدفاع الوطني " .

وتاليا تفاصيل هذا الخبر ...

* برعاية الرئيس السوري الفريق بشار الأسد القائد العام للجيش والقوات المسلحة احتفل امس بتخريج دورتي القيادة والأركان العليا والدفاع الوطني.

وأكد ممثل راعي الاحتفال العماد علي حبيب نائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة وزير الدفاع في كلمة له أن سورية تتعرض اليوم لمؤامرة تأخذ أشكالاً عدة حيث تمارس عليها ضغوط مستمرة ومتصاعدة في محاولة للتدويل والتدخل الخارجي ودعم الانقسام والاقتتال الداخلي.

وبين العماد حبيب أن الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية عملت على فرض اجراءات ضد سورية ومحاولة استصدار قرار من مجلس الأمن يتضمن ادانة لها وصولاً إلى الضغط على مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية لتحويل ما يسمى بالملف النووي السوري الى مجلس الامن متجاهلين التعاون السوري مع الوكالة في محاولة لزيادة الضغوط.

وقال وزير الدفاع انه في سياق المشروع التآمري الذي يستهدف وحدة سورية وزعزعة امنها و استقرارها عمد المتورطون في المؤامرة الى شن حملة تضليلية عبر عدد من القنوات الناطقة بالعربية و الأجنبية في محاولة لتأجيج نار الفتنة والتحريض على القتل في الوقت الذي يتعامون عن رؤية حقيقة الممارسات الإجرامية للتنظيمات الإرهابية المسلحة التي زرعت الموت في كل مكان من الوطن وروعت المواطنين.

واضاف ان تلك التنظيمات قامت بتخريب المباني والممتلكات العامة وحرقها فضلا عن أعمالها الإجرامية بحق عناصر الجيش وقوى الأمن والشرطة مؤكداً أن من يتآمر على سورية قد فاته أنها محصنة بقوة شعبها وبتلاحم أبنائها وبالتفافهم حول قيادتها.

وكان اللواء مدير الأكاديمية العسكرية العليا قد ألقى كلمة أكد فيها حرص الاكاديمية على تزويد الدارسين بالعلوم العسكرية والإنسانية الحديثة لتحسين خبراتهم وتطوير مهاراتهم في العمل القيادي والاداري بما يتناسب مع ظروف الحرب الحديثة و الأخطار والتحديات التي تواجه الامة .

كما ألقيت في الاحتفال كلمات الضباط الأوائل من كل دورة وللضباط العرب والدارسين المدنيين في الدورة أكدت أهمية المعلومات والمعارف التي تلقوها والتي عززت لديهم الخبرات والتجارب لتساعدهم على أداء مهامهم وواجباتهم في النهوض بالوطن وإعلاء صروحه.

وفي نهاية الاحتفال قام العماد حبيب ممثل راعي الاحتفال بتوزيع الشهادات على الضباط الخريجين الأوائل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل