المحتوى الرئيسى

رجال أمن مشيخة الأزهر والأمن المركزى يعتدون على صحفى اليوم السابع

06/28 19:37

تحولت منطقة الدراسة خاصة أمام مشيخة الأزهر إلى ثكنة عسكرية من قوات الأمن المركزى إثر قيام المعلمين المطالبين بتثبيتهم بحصار المشيخة من الاتجاهات، مما دفع قوات الأمن للتدخل لفتح الأبواب لخروج الموظفين والعاملين المحتجزين داخل المشيخة، وأطلق قوات الجيش عدة طلقات نارية لتفريق المتظاهرين وتسهيل عملية خروج أعضاء مجمع البحوث بعد انتهاء الجلسة الشهرية التى عقدت ظهر اليوم.

على الجانب الآخر اعتدى ثلاثة من حرس المشيخة أحدهم يدعى "الشويش هانى" بالضرب والسب على محمد البحراوى الصحفى بـ"اليوم السابع" أثناء قيامه بتغطية المظاهرات، وأخذ الكاميرا منه بالقوة ومسح جميع الملفات من صور وفيديو من على كارت الذاكرة، على الرغم من إظهار كارنيه الصحيفة لهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل