المحتوى الرئيسى

الأزهر يبدأ أولى خطوات إصلاح قوانين الأسرة

06/28 17:07

كتب- أسامة عبد السلام:

بدأ مجمع البحوث الإسلامية، برئاسة الإمام الأكبر الدكتور أحمد محمد الطيب، شيخ الأزهر، أولى خطوات إصلاح قوانين الأسرة؛ حيث قرر- خلال انعقاد جلسته ظهر اليوم- أن تكون الولاية التعليمية على الصغير للأب، سواء كانت ولايةً على النفس، وهي: الإشراف على شئون القاصر الشخصية، من صيانة، وحفظ، وتأديب، وتعليم، وتزويج، وتطبيب، أو الولاية على المال، وهي: الإشراف على شئون القاصر المالية، من حفظ المال، وإبرام العقود، وسائر التصرفات المتعلقة بالمال.

 

وأوضح المجمع أن منح الوالد حق الولاية التعليمية ليس حقًّا مطلقًا؛ إذ عليه إشراك الأم وجوبًا في اختيار نوع التعليم والمدرسة التي يريد إلحاق ابنه بها، وفي حال التنازع في إلحاقه بنوع من التعليم عالي التكاليف لا يقدر الأب على تغطية متطلباته وأبدت الأم استعدادها لدفع الزيادة على المقدور عليه من الولي الأب؛ حينئذ لا يجوز للأب التعنُّت في نقل ابنه من هذا النوع من التعليم، ما لم يترتب على بقاء المحضون في هذه المدرسة لحوق ضرر ديني أو أخلاقي أو بعد مكاني.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل