المحتوى الرئيسى

صحف القاهرة: إجماع على إبراز تصريحات المشير.. ونظيف يشكو «تجاهل الإعلام»

06/28 15:00

اتفقت صحف القاهرة الصادرة صباح الثلاثاء على إبراز تصريح المشير محمد حسين طنطاوي، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، والذي أكد فيه أن «مصر لم ولن تسقط»، عنوانا رئيسيا لصفحاتها الأولى.

وأبرزت الصحيفتان القوميتان الأشهر «الأهرام» و«الأخبار» قول المشير طنطاوى «مصر لن تسقط أبدا» الذي جاء خلال كلمته التى ألقاهاأثناء افتتاحه مستشفى القوات المسلحة ومركز علاج الأورام بمحافظة كفر الشيخ يوم الاثنين.

وركزت الصحيفتان على مطالبة القائد العام للقوات المسلحة المواطنين بالحرص على العمل والإنتاج لتحسين الاقتصاد. كما أبرزت مطالبة طنطاوي للمستشفيات التابعة للجيش بفتح أبوابها أمام المدنيين وألا تقتصر خدماتها على العسكريين، وأن تقدم خدامتها الطبية المتطورة بأسعار زهيدة باعتباره «حقا من حقوق أبناء الشعب».

تغطية صحيفة «الدستور» المستقلة جاءت متفقة مع تغطيتى «الأهرام» و«الأخبار» فى إطارها العام وإن ركزت على تفاصيل مشروع المستشفى العسكرى بدرجة أكبر، أما «الوفد» فاكتفت بالتقرير المنقول عن وكالة أنباء الشرق الأوسط.

أسنان سوزان

بعد أيام من انفراد صحيفة «الأخبار» يوم الخميس الماضى بخبر إخلاء عيادة الأسنان بمستشفى شرم الشيخ الدولى لعلاج أسنان زوجة الرئيس السابق التى تقيم وزوجها بالمستشفى منذ الإعلان عن التحقيق معهما فى مارس الماضى، قالت صحيفة الوفد فى عددها الصادر صباح الثلاثاء إن السيدة سوزان ثابت قامت باستدعاء طاقم أطباء من القاهرة لعلاج أسنانها بعدما رفضت أن يفحصها طبيب المستشفى.

وأوضحت «الوفد» أن العيادات الخارجية أخليت من المرضى حتى لا يراها أحد أثناء توجهها لعلاج أسنانها. 

ويستعد الآن مستشفى شرم الشيخ لاستقبال طاقم العلاج الألمانى الذى سيشرف على علاج الرئيس المخلوع حسنى مبارك من مرض السرطان.

ونقلت «الوفد» عن مصادر طبية بالمستشفى أن مبارك بخير وإن كان يعانى من آلام فى موضع الجراحة التى أجراها بألمانيا لاستئصال ورم سرطانى بالمرارة.

«الأهرام» نقلت عن مصادر طبية أخرى بنفس المستشفى أن مبارك يعانى من سرطان بطيء الانتشار، وأن الفريق الألمانى وقع عليه كشفه الأول يوم الأحد وانتهى الفحص الذى تضمن إجراء عدد من الأشعات والتحاليل إلى أن مبارك يعانى سرطانا هادئا بطيء الإنتشار.

إسلام القاصرات

نقلت صحيفة «الأهرام» النفى الصادر عن مشيخة الأزهر لما تردد حول إعلان الإمام الأكبر د. أحمد الطيب لفتوى شرعية تقضى بعدم الاعتداد بإسلام القاصرات.

وقال شيخ الأزهر فى بيان نقلته الأهرام إنه لم يتطرق إلى إعلان فتاتي المنيا (نانسى وكريستين) إسلامهما فى بيان أو فتوى رسمية أمام أجهزة الإعلام. وأن حديثه إلى القسيّن أجابيوس سعد وفلوباتير جميل لم تكن على سبيل الرأى أو الفتوى الشرعيين.

ونقلت الصحيفة تصريحات الشيخ السلفى ياسر البرهامى التى طالب فيها بضرورة احترام قرار النيابة الخاص بتسليم الفتاتين كريستين البالغ عمرها 17 عاما ونانسى البالغة 14 عاما إلى مؤسسة لرعاية الطفولة أو مؤسسة اجتماعية آمنة إلى أن تتأكد النيابة من عدم إكراههما على دخول الإسلام وحينها لا يجوز تأخير إسلامهما أو تسليمهما لمن يعتدى عليهما ولو كان من أهلهما.

ورفض الشيخ البرهامى فى تصريحاته التى نقلتها «الأهرام» تحديد القانون لسن ثمانية عشرة عاما كنهاية للطفولة قائلا إن هذا التحديد إدارى لا شرعي، وأن جمهور العلماء اتفق على سن الخامسة عشرة كسن للبلوغ يصح معه الإسلام.

نظيف بريئا

نقلت صحيفة «الأخبار» عن المتهم أحمد نظيف، رئيس الوزراء الأسبق، والخاضع للمحاكمة بتهم تتعلق بالفساد وإهدار المال العام، نفيه لكل التهم الموجهة إليه بالتربح فى قضية اللوحات المعدنية.

وقال نظيف فى تصريحات خاص لمحرر «الأخبار» من داخل قفص المحاكمة يوم الاثنين إن ما يجرى معه الآن تصفية حسابات، واتهم نظيف الصحف بنقل مرافعات النيابة وتجاهل مرافعات الدفاع فى كل قضايا الفساد التى يجرى التحقيق فيها الآن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل