المحتوى الرئيسى

تجاوزات الانتخابات النقابية.. "الفلول" تطل برأسها

06/28 09:15

كتب- أسامة عبد السلام:

حذَّر خبراء من أن التجاوزات التي يرتكبها بقايا النظام البائد في انتخابات نقابات المعلمين والصيادلة تتسبب في الإضرار ليس بالنقابات فحسب، لكنها تضر بجموع الشعب المصري، وتعرقل مسيرة الثورة، موضحين أهمية مواجهة بقايا النظام المخلوع في هذه النقابات وغيرها، والتدخل القضائي والقانوني لضمان نزاهة انتخاباتها لمنع العبث بإجراءاتها؛ مما يجعلها انتخابات معيبة.

 

وكانت نقابات المعلمين شهدت تباطؤ مديري الإدارات التعليمية في تشكيل لجان للإشراف على انتخابات النقابة، وتفويض فلول الوطني داخل النقابة لتلقي الطعون، وحجب أسماء المرشحين من الإخوان والمستقلين، ورفض تسليم الكشوف التي تحوي أسماء الناخبين للمرشحين، وعرقلة الدعاية الانتخابية لمرشحي المعلمين، وتوجيه تهديداتٍ شديدة اللهجة لمدراء المدارس بالعقاب والجزاء القاسي في حال السماح لمرشحي الإخوان بالدعاية الانتخابية داخل المدارس، فيما بدأت فلول الحزب الوطني في الصيادلة في التكتل لمواجهة قائمة الائتلاف الوطنية فضلاً عن تشويه بعض المرشحين.

 

وأكد د. محمد جمال حشمت، عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة لـ(إخوان أون لاين) أن تجاوزات فلول الحزب الوطني المنحل في انتخابات نقابتي المعلمين والصيادلة لعرقلة نزاهتها يبرهن على أن الثورة المجيدة أسقطت رأس النظام فحسب؛ حيث إن بقايا النظام لا زالوا يحتلون مؤسسات الدولة المختلفة؛ ما يهدد البلاد بالمخاطر الشديدة.

 

وطالب د. حشمت كل معلمي مصر الشرفاء بالتصدي لسياسات فلول الوطني ومقاضاتهم ومن يثبت تورطهم في إفساد الانتخابات لصالح العهد البائد والضغط على المسئولين عن البلاد في المرحلة الراهنة من حل اللجان النقابية المعينة من جانب أمن الدولة المنحل بالتزوير.

 

وأكد د. أحمد رامي عضو مجلس نقابة الصيادلة أن التجاوزات التي شهدتها اللجان النقابية من جانب فلول الوطني في الآونة الأخيرة تتسبب في الإضرار ليس بالنقابات فحسب لكنها تضر بجموع الشعب المصري وتعرقل مسيرة الثورة، موضحًا أن نقابة المعلمين يسيطر على لجانها 90% من فلول الوطني، ويجب التدخل القضائي والقانوني لضمان نزاهة انتخاباتها لمنع العبث بإجراءاتها مما يجعلها انتخابات معيبة.

 

وطالب كافة المهنيين المصريين بالتكاتف لتحرير النقابات وإجراء انتخابات حرة نزيهة وتوعية جموع أعضاء النقابات بالمخاطر التي تهددها في حال صمتهم على ممارسات فلول الوطني المنحل بالنقابات التي تهدف التزوير الانتخابات لصالحهم من جديد بهدف استمرار سيطرة سياسة النظام البائد على النقابات.

 

وأوضح جمال عبد الحافظ عضو نقابة المعلمين بالزيتون والمرشح على منصب رئيس اللجنة النقابية بالزيتون ان ممارسات فلول الوطني المنحل بانتخابات نقابات المعلمين والصيادلة تهدف إلى تزوير الانتخابات وعرقلة التغيير وإبقاء المجلس القديم الذي عين من جانب النظام البائد دون أي تغييرات خشية افتضاح مخالفاتهم التي ارتكبوها في العهد البائد ومقاضاتهم.

 

وطالب بضرورة توفير إشراف قضائي على انتخابات النقابات ومنع بقايا النظام البائد وهم معروفون بالأسماء داخل النقابات من الإشراف على الانتخابات لتورطهم في قضايا تعيق مصالح النقابات في الفترة التي سبقت قيام ثورة 25 يناير وتأييدهم القرارات المجحفة والظالمة ضد النقابات للحيلولة دون العبث بالعملية الانتخابية بأسرها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل