المحتوى الرئيسى

انتقاد رئيس اركان الجيش الاسرائيلي بسبب ذكر الله

06/28 07:39

القدس (رويترز) - يخوض الجيش الاسرائيلي معركة علنية حول ما اذا كان ينبغي أن يذكر اسم الله في طقوس لاحياء ذكرى الجنود الذين قتلوا.

وضراوة النقاش الذي تطرق إلى محور انقسام اليهود بين العلمانيين والمتدينين في إسرائيل دفعت إلى تدخل لجنة برلمانية يوم الاثنين طالبت حكومة رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو المنقسمة بالبت في القضية.

وكان الخلاف بشأن ما اذا كانت الصلاة العبرية لاحياء الذكرى (يذكر) يجب أن تبدأ في مراسم عسكرية بعبارة "لعل الله يذكر" أو "لعل شعب اسرائيل يذكر."

وتدعو سياسة الجيش الى النص الذي يذكر الله ولكن التنفيذ متفاوت في اشارة واضحة لمشاعر الاغلبية العلمانية للدولة اليهودية.

وكانت تقارير وسائل الاعلام التي افادت بأن رئيس الاركان الاسرائيلي الجديد اللفتنانت جنرال بيني جانز انحاز الى صف رجال الدين الذين أصروا على استخدام عبارة "لعل الله يذكر" أثارت شكاوى من أن الجيش أصبح متعصبا للغاية.

وقال ايلان جيلون النائب اليساري "سيصبح جيش الشعب شيئا فشيئا جيش الله."

والخدمة العسكرية الزامية في إسرائيل للرجال والنساء اليهود الذين بلغوا 18 عاما. ومع أن الغالبية العظمى من الجنود غير متدينين فان عددا متزايدا من كبار الضباط من اليهود المتدينين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل