المحتوى الرئيسى

ماجد عبدالله: لا أعتقد أن "الزهايمر" أصاب فيصل بن تركي لينسى حقوقي

06/28 01:35

دبي - العربية.نت

أكد مهاجم نادي النصر السابق ماجد عبدالله أنه لم يستلم أي مبلغ من عوائد مباراة اعتزاله التي أٌقيمت بين فريقه وريال مدريد الإسباني قبل 3 أعوام.

وقال ماجد في حديثٍ لبرنامج "في المرمى" إن مهرجان الاعتزال كلّف مبلغ 12 مليون ريال، دفعت منها شركة صلة الرياضية النصف، ورئيس النصر الحالي الأمير فيصل بن تركي النصف الآخر، مشيراً إلى أن المكسب بعد نهاية المهرجان كان قرابة 800 ألف ريال.

وأضاف: "الأمير فيصل وعدني بأن يعطيني حصته الشخصية من المهرجان (6 ملايين)، إضافةً إلى المكسب (800 ألف)، ثم تحول المبلغ ليصبح 3 ملايين فقط"، مشيراً إلى أنه لم يستلم أي مبلغ حتى الآن، وأن الأمير فيصل وعده بأن يجمع له هذه المبالغ ويعطيه، ولكنه طيلة الثلاث سنوات كان يطلب من ماجد الانتظار.

واستنكر ماجد تكذيب الأمير فيصل له أثناء اللقاءات الإعلامية، وقال: "لا أعتقد أن مرض الزهايمر أصاب الأمير فيصل لينسى حقوقي"، مؤكداً أنه لا يملك أي أوراق تثبت هذه الحقوق، وأن اتفاقاته كان شفهية لثقته في الأمير فيصل.

وأشار إلى أنه لم يوافق على مهرجان الاعتزال إلا بسبب وعد الأمير فيصل بإعطائه حصته الشخصية، وقال: "كانت مدة التحضير 3 أسابيع وهي غير كافية للاستعداد والتسويق"، مضيفاً أنه صبر طيلة هذا الوقت ليُقيم مهرجان اعتزال ناجح مادياً وجماهيرياً.

ورغم كل هذه المشاكل، قدّم شكره للأمير فيصل على كل جهوده في إنجاح المهرجان، وأضاف: "إذا كان الأمير فيصل سيُنكر حقي أو سينفي وعوده لي، فأنا متنازل عن هذه المبالغ".

"السهلاوي كسول"

كما تحدث نجم وقائد المنتخب السعودي سابقاً عن فريقه النصر في الموسم الحالي، وأوضح أن النصر غير مؤهل حالياً للمنافسة على البطولات في ظل معاناته من نفس المشاكل الفنية، خصوصاً في خطي الدفاع والهجوم، مبيناً أن الوسط هو من تحمل عبء الفريق بوجود لاعبين ممتازين مثل إبراهيم غالب واحمد عباس وخالد الزيلعي وسعود حمود.

وأشار ماجد إلى ان نقطة ضعف النصر تكمن في دفاعه، وأن هناك مشكلة في ظهيري الفريق، ضارباً المثل بالظهير الأيسر حسين عبدالغني الذي يراه جيد هجومياً وضعيف دفاعياً، مشيداً في الوقت ذاته بالمدافع عمر هوساوي الذي وصفه بالجيد ولكن ينقصه رفيق دفاعي يسانده لحمل مشكلة الدفاع والعرضيات التي دائماً ما تشكل خطورة على المرمى.

وعن خط الهجوم، ذكر أن هناك مهاجمين مثل سعد الحارثي يبدو أن لديهم مشاكل تمنعهم من تقديم عطاءات مميزة داخل الملعب، وأن ذلك يعود إلى وجود مشاكل في التمارين سببتها الفوضى التي تعتري الإدارة حالياً، إضافةً إلى عدم الالتزام ببرنامج رياضي محدد يشمل حضور التمارين بانتظارم والتغذية وتنظيم النوم.

وأضاف: "بالنسبة لي، سعد الحارثي لديه قدرات أكبر مما قدم في الموسم الماضي، وكذلك السهلاوي الذي يُصاب بالكسل أحياناً في بعض المباريات، فهو لاعب ممتاز ولديه خامة المهاجم الهدّاف، ولكنه لم يقدم ما يشفع له في الموسم الماضي".

"القريني أثبت فشله"

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل