المحتوى الرئيسى

"المساجد" و"الكنائس" بأسيوط تتبنى حملة "جمع السلاح"

06/28 13:46

فى إطار حملة "جمع السلاح" التقى اتحاد شباب الثورة مع كبار العائلات بمركز البدارى بأسيوط، حيث زار الاتحاد عائلات الزاويدة والشعايبة والزهايرة والبوازة وزليتم والنواصر والزناتى وسط ترحاب ومشاركة من جانب العائلات وفقا لما يؤكده الاتحاد.

وأكد الاتحاد للعائلات على أهمية المشاركة فى حماية أمنهم وإنهاء الخصومات الثأرية وعدم الدخول فيها مرة أخرى لما تحمله من ضرر كبير على جميع الأطراف وناقش الاتحاد معهم كافة المشكلات وأكد الأهالى للاتحاد على اعتزازهم وتقديرهم للحملة وأعلنوا عن المشاركة فيها والمساعدة فى جمع الأسلحة لإنجاح المبادرة وتجنب الدخول فى خصومات ثأرية.

كما زار الاتحاد كنيسة السيدة مريم العذراء بالبدارى، حيث أكد القس موسى جرجس راعى الكنيسة تبنى الكنيسة لمبادرة الاتحاد التى تهدف إلى مصلحة البدارى، مشيراً إلى أن الكنيسة تنصح الجميع بإرجاع السلاح وعدم الدخول فى الخصومات الثأرية.

كما أعلن الشيخ ممتاز العريان عن تبنى المساجد فى البدارى فى خطبة الجمعة القادمة لحملة "رجع السلاح" التى أطلقها الاتحاد والتأكيد عليها لعودة الأمن بصورة قوية وإرجاع الأسلحة المفقودة إلى الشرطة والقضاء على الخصومات الثأرية.

كما نظم اتحاد شباب الثورة لقاءً حاشداً بكبار عائلات البدارى وشباب البدارى مع اللواء إبراهيم حماد، محافظ أسيوط، وجميع القيادات التنفيذية بالمحافظة ووكلاء الوزارة المعنيين بالمحافظة لبحث مشكلات المركز المتعلقة بالمنطقة الصناعية والوحدات الصحية، ومطالبتهم ببناء عدة مدارس للمرحلة الإعدادية والثانوية فى كثير من المناطق، علاوة على مشكلة محطة مياه الشرب وعدة مشاكل تمس الحياة اليومية لأهل البدارى.

واقترح الأهالى أن يتم استغلال مركز التدريب المهنى أو الأدوار العليا فى مجلس المدينة كقسم للشرطة بعد أن حرق قسم شرطة البدارى أثناء الثورة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل