المحتوى الرئيسى

اليتيم..بقلم: عبد العزيز الحربي

06/27 19:59

أختاه هل أنا وأنت أصبحنا يتيمين, أختاه وما يعنوه باليتيم, أختاه مالك لا تتكلمين وكل ما سألتك عن أبي وأمي لما تبكين, هل أبي سيأتي ليحملني على كتفيه عند كل مساء ,وهل أمي ستأتي لأحضنها فأنا لأستطيع النوم كالمعتاد, كفي عن البكاء فأنا أصبحت أخاف أن نكون يتيمين , وان كان أبي وأمي لن يعودا من سيشتري لنا الطعام فأنا لم أكل يا إوخية منذ الصباح , ومن سيشترى لنا لباس العيد لنخرج كسائر الأطفال, و إن كان أبي وأمي لن يعودا من سيشتري لنا الفرح, وكيف نعيش يا أوخية بلا أبٍ وأم, أختاه هل تذهبين معي لفراش أمي ونبكي فلعلها تسمعنا وتعود, أختاه.. لما لم يعودا يا أوخية, لما لا نذهب و نبحث عن أبي وأمي فربما نجدهم هنا أو هناك, فأنا اعلم إن أبي لن يتركنا وحيدين, واعلم أن أمي مشتاقة لنا, فربما يا أوخية قد ضل الطريق, هيا انهضي معي لنبحث ونسأل في كل مكان, فأنا لا أريد أن نكون يتيمين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل