المحتوى الرئيسى

اعتصام المئات من العاملين بالشركة المصرية للملاحة للمطالبة بإعادتها للقطاع العام وتثبيت المؤقتين

06/27 18:45

 

الإسكندرية – يوسف شعبان:

إعتصم اليوم المئات من العاملين بالشركه المصرية للملاحة داخل مقر الشركة بالمنشية مطالبينبعودة الشركة الي القطاع العام و تثبيت العقود المؤقته وإقاله الاداره والتحقيق معها.

وقال العاملون للبديل إن الشركة التي كانت تتبع القطاع العام وآلت ملكيتها مؤخرا إلى الشركة الوطنية للملاحة عبر طريق الخصخصة يعمل بها اكثر من 400 موظف برا و400 آخرين بحرا في حين أن عدد المثبتين للعاملين بالبحر لا يتعدي 80 فرداً,  مشيرين إلى أن الشركة لم تقم بتثبيت أي من موظفيها وعمالها حتى أن هناك من يعمل بعقود مؤقتة منذ عام 92.

وقال م.ر – للبديل إن الإدارة سبق وقامت بوقف أحد الموظفين عن العمل بسبب حديثه إلى الإعلام, وأضاف أن مطالب العاملين تنحصر في سته مطالب هي عودة الشركة للقطاع العام وفصلها عن الشركة الوطنية وتغير مجلس ادارة الشركة ورؤساء القطاعات والتحقيق معهم وتجديد واحلال الاسطول البحري للشركة و تثبيت جميع العقود المؤقته بالبر والبحر.

وقالت ج .ف – إنها تعمل بالشركة منذ 15 عاماً وأن مرتبها لا يزيد عن 600 جنيه, واضافت أن الشركة ابلغتهم أن الحد الأدني للأجور سيتم تنفيذه لكن على أساس أنه المرتب الشامل وليس الأساسي.

وأوضحت أن الادارة قامت ايضا بتخفيض العلاوة الاجتماعيه من 15% الي 7 %, كما قامت الإدارات المتعاقبه ببيع السفن المملوكة للشركة حتي اصبحت ملكية الشركة من السفن لا تتعدى 10 من أصل 70 سفينه كانت تملكهم الشركة حتي سنوات قليلة.

وأضاف ع. ح  – أن الشركة قامت مؤخرا ببيع عدد من السفن بأقل من سعرها الحقيقي وضرب مثال بالسفية “العجمي” وهي ناقلة بترول تكلفت صيانتها أكثر من 25 مليون جنيه وتم بيعها ب 4 ملاين جنيه, واشار ايضا الي قيام الشركة الوطنيه بتقييم المبني الاداري للمصرية للملاحه والارض بمبلغ 750 الف جنيه في حين أن هذا السعر لا يكفي لشراء شقتين في نفس الشارع.

وأضاف العاملون أن الشركة المصرية للملاحة تم ضمها الي الشركة الوطنيه تمهيدا لبيعها لاحد اقارب ” سوزان مبارك “”وان الشركة الوطنيه قامت باقتراض 350 مليون دولار من احدي البنوك باسم الشركة وقامت بجزء من القرض بشراء 6 سفن من كوريا وتم ضمها للشركة الوطنيه.

مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل