المحتوى الرئيسى

جوائز لأصحاب المشروعات المدرة للربح لحفز النمو الاقتصادى فى مصر

06/27 16:56

أعلنت اليوم "الإثنين" مجموعة ليجاتم للاستثمار الدولى وأوميديار نيتورك -وهى شركة للاستثمار الخيرى -عن جوائز إفريقيا 2011 للمشروعات الحرة والتى تعد واحدة من أكثر جوائز الشركات المتميزة فى القارة الأفريقية والتى تم فتحها الآن وللمرة الأولى لأصحاب المشروعات من مصر وباقى منطقة شمال إفريقيا.
وقال هامش بانكس رئيس الاتصالات بمجموعة "ليجاتوم" خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم إنه مع انطلاق مصر نحو مرحلة جديدة.
وأشارت الأبحاث أن تشجيع المشروعات الصغيرة ودفع العمل الحر يعد عناصر حيوية فى نمو الاقتصاد والرخاء بصفة عامة.
وأكد أنه سيتم تقييم المتقدمين للمسابقة بناءً على جوانب رئيسية مثل الربحية، عائد الاستثمار، والنمو؛ ووجود استراتيجية عمل بعيدة المدى؛ والقيادة، والثقافة، والقيم؛ والاستثمار فى الموظفين؛ والابتكار للوفاء باحتياجات السوق؛ والمساهمة فى الاقتصاد.
وقال: يجوز لأصحاب المشروعات المدرة للربح والمتنامية (والتى تصل عوائدها السنوية ما بين 1 إلى 15 مليون دولار) من كل دولة فى أفريقيا أن يتقدموا للمسابقة على شبكة الإنترنت من خلال الموقع www.AfricaAwards.com حتى 24 أغسطس 2011.
وسيحصل الفائز بالجائزة الكبرى على مبلغ 100 ألف دولار، كما ستحصل 5 شركات أخرى على جوائز بقيمة 50 ألف دولار لكل منها، باجمالي 350 ألف دولار.
وتمثل بداية السنة الرابعة الناجحة لجوائز أفريقيا للعمل الحر اعترافاً ومكافأة لرواد العمل فى أفريقيا الذين يجسدون روح العمل الحر ويعكسون الخصائص والمهارات اللازمة للنجاح فى العمل.
ويقول آلان ماكوريمك، العضو المنتدب لمجموعة شركات ليجاتم: إن أصحاب المشروعات هم الذين يمسكون بدفة مستقبل أفريقيا ويعتبر برنامج جوائز أفريقيا دليل على ثورة الأعمال التى تجتاح القارة الأفريقية".
وأضاف قائلاً لقد كنا نرغب فى إطلاق الجوائز فى القاهرة فى هذه الفترة التاريخية للاحتفال بسوق كان أدائه متميزاً فى ترتيب الأعمال على مستوى العالم فى السنوات الأخيرة ولكن تعرض لكثير من الاضطرابات خلال العام الماضى.
وبالنظر إلى المستقبل فإن الشركات الصغيرة والمتوسطة فى مصر هى التى ستوفر أكثر الطرق المضمونة لدفع النمو، وخلق فرص العمل، ودعم المجتمع المدنى.
إن أصحاب الأعمال الذين يقودوا تلك المشروعات هم النماذج الملهمة والذى يعد وجودهم حيوياً لمستقبل البلد".
ويتزامن الإعلان عن جوائز أفريقيا فى مصر مع إصدار معهد ليجاتم لتقرير حول العمل الحر فى أفريقيا، ومعهد ليجاتم هو الذى يقوم بإصدار مؤشر الرفاهة العالمى الذى يضم 110 دولة.
ويشير التقرير إلى أن أصحاب المشروعات هم "عناصر تمكين النمو" الذين يكسرون الحواجز الاقتصادية والمعوقات الاجتماعية وأن العمل الحر والوصول إلى الفرص هم بكل المقاييس أكثر المؤشرات ذات الصلة التى تشير إلى الرفاهة الشاملة للدولة.
ويوضح تقرير مؤشر الرفاهة فى شأن مصر أنه على الرغم من أن الاقتصاد يشهد نمواً، إلا أن التضخم يمثل مصدر قلق وضعف الوصول إلى التكنولوجيا يقوض الابتكار والاتجاه إلى العمل الحر.
وعلى الرغم من ذلك فإن الاعتقاد بأن العمل الجاد ينتج عنه منافع كبيرة هو اعتقاد سائد لدى عدد كبير من السكان.
ويقول مات بانيك، الشريك المنتدب فى أوميديار نيتورك: إن ليجاتم وأوميديار نيتورك يتشاركان فى الاعتقاد أن العمل الحر إذا تم حفزه، يمكن أن يدعم الأثر الاجتماعى الإيجابى من داخل أفريقيا.
وأضاف قائلاً: نحن نشعر بالفخر لتجديد دعمنا لجوائز أفريقيا وهو برنامج يكرم ويربط بين أفراد الشبكة المتنامية للقادة الذين يخلقون فرصاً جديدة رائعة عبر القارة الأفريقية.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل