المحتوى الرئيسى

تونس: 1.5 مليار دولار قيمة التحويلات المتوقعة من الجالية بالخارج في 2011

06/27 14:54

تونس – العربية.نت

بدأ التونسيون العاملون والمقيمون بالخارج ، التدفق على تونس بأعداد متزايدة ، استجابة لدعوات منظمات أهلية لهم، للمساهمة في تنشيط الاقتصاد الذي تضرر نتيجة الأحداث التي تلت ثورة 14 يناير. وتوقع مسؤولون حكوميون .. أن تشهد تحويلات التونسيين بالخارج تطورا هاما، وأن تتجاوز عتبة 1.5 مليار مع نهاية السنة الجارية.

تجدر الإشارة إلى أن تحويلات الجالية المقيمة بالخارج بلغت سنة 2010 ما يناهز 2.6 مليار دينار حوالي 1.8 مليار دولار. وتمثل هذه العائدات مصدرا أساسيا للعملة الصعبة وعاملا للتوازن المالي الوطني خاصة فيما يتصل بمستوى ميزان المدفوعات والاحتياط الوطني من المدخرات الصعبة.

وتعتبر تحويلات التونسيين بالخارج، مصدرا لتنمية الثروات وإحداث مواطن الرزق، وبعث المشاريع. كما تمثل رافدا هاما للمسار التنموي لما لها من انعكاس ايجابي في توفير العملة الصعبة وتحسين التوازنات المالية. وفاقت عدد المشاريع المحدثة من قبل التونسيين بالخارج خلال عقدين 11 ألف مشروعا، ساهمت في إحداث أكثر من 46 ألف موطن شغل. وفق إحصائيات رسمية.

ويفوق عدد الجالية التونسية بالخارج المليون نصفهم تقل أعمارهم عن 25 سنة. ويتمركز أكثر من 80 بالمائة منهم في دول أوروبية، وينشط معظمهم كعمال وأجراء بنسبة 80 بالمائة، وإطارات بنسبة 9 بالمائة ومهن حرة بنسبة 11 بالمائة.

بلغت تحويلات التونسيين بالخارج خلال الفترة من (1987-2008) حوالي 24 مليار دينار حوالي 17 مليار دولار منها 76.6%، أي ما يعادل 18 مليون دينار حوالي 13 مليون دولار، تحويلات مالية و23.4% أي ما قيمته 5.672م.د تحويلات عينية.

كما تتجلّى أهميّة هذه التحويلات من خلال مقارنتها بالناتج المحلّي الإجمالي إذ تمثّل 4.8% وتمثل أيضا 21.8% من إجمال الادخار الوطني و43.7% من العجز التجاري الخارجي سنة 2007.

وتحتل تحويلات مدخرات التونسيين بالخارج المرتبة الرابعة من موارد العملة الصعبة بعد صادرات النسيج والملابس والجلود والاحذية، اضافة الى الصادرات من الصناعات الميكانيكية والالكترونية والعائدات السياحية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل