المحتوى الرئيسى

حزب الجبهة: نرحب بوثيقة البرادعي والأزهر .. ولن ندخل في أي تحالفات في الوقت الحالي

06/27 14:29

أعلن حزب الجبهة الديمقراطي في بيان اليوم –الأثنين- له عقب إجتماع ضم القيادات المركزية وممثلي أمانات الحزب في المحافظات ترحيبه الكامل بوثيقة البرادعي لحقوق الإنسان والوثيقة التي أصدرها الأزهر الشريف، لترسيخ المبادئ التي تضمن إقامة نظام ديمقراطي يقوم على المواطنة والمساواة والحرية ودولة  القانون والعدالة الأجتماعية، تحقيقا لمبادئ ثورة25 يناير المجيدة.

وأكد الحزب أنه يسعي مع القوي الوطنية إلي حماية النظام الجمهوري ودولة المواطنة وأن يبقي الشعب مصدر السلطات و ضمان الديمقراطية التي تقوم على التعددية الحزبية وضمان حرية إنشاء الأحزاب والجمعيات والنقابات المستقلة و

عدم الخلط بين الخطاب السياسي والخطاب الدينى ومنع إستخدام دور العبادة فى الدعاية السياسية، وضرورة أن تكون الأحزاب السياسية مستقلة إستقلالاً تاماً عن اى منظمات أو هيئات ذات طابع دينى وأن تلتزم بالنظام الديمقراطي داخليا بما يعنى الشفافية فى إجراء الإنتخابات الداخلية وإختيار القيادات وعدم إقامة اى تنظيمات سرية داخلية وإدانة اللجوء إلى العنف السياسى وإلى تشكيل تنظيمات عسكرية أو شبه عسكرية أو الأرتباط باى منظمات من هذا النوع داخل مصر او خارجها.

وأكد الحزب في بيانه أنه لم يدخل بعد في أية تحالفات انتخابية، إلا أنه يرحب بالتوافق مع كافة القوى الوطنية في ضوء هذه المبادئ، إعلاء لمصلحة الوطن وحماية للثورة ومبادئها.

من جانبه أكد سعيد كامل -أمين عام الجبهة- أن الجبهة رفضت الدخول في أي تحالفات في هذا الوقت لأنه وقت عمل كل حزب من أجل بناء قواعده الداخلية والعمل علي التطوير والإلتحام بالجماهير.

مضيفا "لن ننسق إلي مع القوي الليبرالية والديمقراطية والتي تشترك معنا في المبادئ والأفكار فقط ولكننا لن ندخل في أي مفاوضات في الوقت الحالي مع أي من القوي الوطنية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل