المحتوى الرئيسى

بعد صفقة الاعتراف...المصرفى المصرى المتهم بالتحرش في نيويورك يعود للقاهرة

06/27 13:48

عاد إلى القاهرة مساء الأحد المصرفي السابق محمود عبدالسلام عمر، قادما من نيويورك، حيث حققت معه السلطات الأمريكية بتهمة الاعتداء على عاملة بفندق بيير هناك

وقد وصل المصرفى المصرى على طائرة مصر للطيران، بعد أن اعترف بارتكابه جنحه التحرش بخادمة في أحد فنادق نيويورك، واعترف بذنبه أمام المحكمة في لور مانهاتن، بعد أن كان قد نفى التهمة في وقت سابق للمحققين، في إطار صفقه الاعتراف بالذنب، التى تتيح له البقاء بعيدا عن السجن إذا لم يتورط في قضايا أخرى خلال العام المقبل.

وقضي عمر خمسه أيام في خدمة المجتمع، حيث عمل علي تقديم الطعام للمحتاجين، في غضون ذلك، رفعت الخادمة دعوي مدنية تطلب فيها 5 ملايين دولار تعويضا عما لحق بها من أضرار.

كان قد ألقي القبض علي عبدالسلام عمر الذي تولي في السابق رئاسه بنك الاسكندريه والمصرف المصري الأمريكي، الاثنين من نهاية شهر مايو الماضى بعد اتهامه بالاعتداء علي العامله في فندق بيير في مانهاتنوقضت محكمة في نيويورك بالإفراج عنه بكفالة 25 ألف دولار، وضمان 50 ألف دولار على ذمة التحقيق حتى تم الإفراج عنه مساء الجمعة عندما قرر الدخول فى الصفقة بالاعتراف بالذنب

وهى الصفقة التى قال عنها محاميه إن لوري كوهين محامية عمر إن صفقة الاعتراف بالذنب كانت "أسرع طريقة" تسمح بعودة عمر إلى وطنه مصر، ليكون بجوار زوجته المريضة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل