المحتوى الرئيسى

"مهاتير محمد" يبحث مع شرف الافراج عن قافلة مساعدات ماليزية تحتجزها مصر فى العريش

06/27 13:30

علم " الدستور الأصلي" أن الدكتور مهاتير محمد، رئيس الوزراء الماليزي الأسبق، الذى يزور مصر حاليا، يضع على رأس جدول أعماله فى لقائه المرتقب مع عصام شرف رئيس الوزراء، قضية قافلة المساعدات الانسانية الماليزية، الموجهه للشعب الفلسطينى عبر ميناء العريش منذ 16 مايو الماضي، والتى يتم إحتجازها حتى اليوم دون أسباب واضحة.

وكشف مصدر مطلع أن مهاتير محمد، أجرى اتصالا هاتفيا مع عصام شرف يوم 6 يونيو الجارى، وأستنكر فيه إحتجاز السلطات المصرية القافلة الطبية، التابعة لمنظمة حقوقية ماليزية يترأسها مهاتير. 

وأكد أن مهاتير أستنكر في إتصاله الهاتفى مع رئيس الوزراء تعنت سلطات ميناء العريش وعدم السماح لناشط ماليزي يبلغ من العمر 62 سنة من النزول إلى الميناء زعماً أنه كان من ضمن نشطاء قافلة جورج جلوي منذ قرابة عامين.

وأوضح أن السلطات المصرية، بعد الإتصال الهاتفى، أعترضت على وجود نشطاء حقوقيون من جنسيات أجنبية على متن القافلة، وطلبت ترحيلهم قبل دخولها غزة، وأن المنظمة الماليزية أستجابت لترحيل نشطاء إيرلنديين وكنديين وهنديين وبعض المرافقين الماليزيين إلى بلادهم، إلا ان السلطات المصرية، أبقت على إحتجازها للقافلة دون ابداء أسباب، مما دفع مهاتير لزيارة مصر وبحث حلول للأزمة.

وكانت القافلة الماليزية، قد توجهت إلى غزة مباشرة، فى منتصف شهر مايو الماضى ، إلا أن السلطات الإسرائيلية منعتها من المرور، فإضطرت لدخول غزة عبر ميناء العريش، بمساعدة البحرية المصرية فى 16 مايو الماضى، إلا ان السلطات المصرية احتجزتها ولم تفرج عنها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل