المحتوى الرئيسى

فيسك: نجاد يستعد لانسحاب امريكا من أفغانستان

06/27 13:22

محيط ـ منار صالح

لندن: علق الكاتب البريطانى الشهير روبرت فيسك الاثنين على مؤتمر مكافحة الارهاب الذي تستضيفه طهران ، مشيرا الى بحث الرئيس الايراني احمدي نجاد تداعيات انسحاب الولايات المتحدة من افغانستان.

وقال فيسك ، في مقال له نشرته صحيفة "الاندبندنت " ، "إذا كنت تحمل مرآة كبيرة تصل إلى مؤتمر "مكافحة الإرهاب" في العاصمة الايرانية طهران ، فبطبيعة الحال تشاهد ثلاثة رجال يجلسون في جلسة خاصة لمناقشة ما سيحدث بعد انسحاب الولايات المتحدة و شركائها فى حلف شمال الاطلسي "الناتو" من أفغانستان.

واضاف فيسك: "عقد الرئيسان الأفغاني حامد كرزاي والباكستاني آصف علي زرداري قمة مصغرة مع الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد ، حول تداعيات انسحاب قوات الناتو من أفغانستان".

وتابع قائلا: "إنه في الوقت الذي تتهم فيه الولايات المتحدة إيران بدعم حركة طالبان ، تريد واشنطن الخروج من أفغانستان بطريقة تحفظ كرامتها ، فيما تريد إيران التواصل مع طالبان لكي توسع شبكة علاقاتها وبالتالي تأثيرها الإقليمي".

وفى نهاية مقاله عبّر فيسك عن اعتقاده بأن بلدا بهذا الدهاء مثل إيران تقوم الآن بترتيب أوضاعها لإقليم خال من امريكا وقواتها، لن تجد صعوبة في التخطيط مع منطقة الشرق الأوسط لتجعل الحياة بدون الرئيس السوري بشار الأسد فى دمشق.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما أكد أنه سيتم سحب 33 ألف جندي أمريكي من أفغانستان بحلول صيف 2012.

موضحا أن عملية الانسحاب ستبدأ بسحب 10 آلاف جندي على مرحلتين، الأولى مع بداية الشهر المقبل وتشمل 5 آلاف، على أن يتم سحب الجزء الآخر وهم 5 آلاف أيضا بحلول نهاية العام الجاري، علاوة على 23 ألف جندي أمريكي بحلول صيف 2012.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل