المحتوى الرئيسى

"حقوق الانسان" تعلن عن وثيقة إسترشادية للإعلام خلال الفترة الانتقالية

06/27 10:52

أخبار مصر -هيام فايز

قال جمال عيد مدير الشبكة العربية لحقوق الانسان انه قام وعدد من الصحفيين والإعلاميين بعمل وثيقة يمكن للإعلام المصرى الاسترشاد بها خلال الفترة الانتقالية الحالية وسيتم عرضها فى غضون أيام على الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء لمناقشتها.

وأوضح عيد فى برنامج صباح الخير يا مصر بالتليفزيون المصرى الاثنين ان الهدف من الوثيقة هو إزالة العقبات التى تكبل حرية الإعلام والصحافة وتعديل قانون الصحافة والإتصالات واتحاد الإذاعة والتليفزيون وتنظيم البث وحذف المواد التى تعوق حرية الصحافة من قانون الإعلام وبخاصة ان قانون العقوبات يحتوى على باب كامل فى جرائم النشر متعلق بتداول الشائعات والسب والقذف وغيرها.

وأضاف ان الإعلام المصرى فى حالة تخبط حيث لا يوجد خطة استراتيجية يسير عليها وما يحدث من تغيير هو نتيجة اجتهادات ذاتية مشيراً الى ان الوثيقة الاسترشادية تم الاتفاق على بنودها بعد 12 إجتماع اسبوعى مع كبار الصحفيين والإعلاميين وسيتم عرضها على الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء لمناقشتها فى غضون ايام.

وأردف مدير الشبكة العربية لحقوق الانسان ان اطلاق الإعلام بالمعايير الاسترشادية الجديدة سيعزز دوره فى تداول معلومات تتسم بالمصداقية والشفافية والحيادية وسيحميه من هيمنة الحكومة بأهوائها عليه فضلاً عن جذب العديد من المؤمنين بحرية الصحافة ومنع رجال الأعمال من السيطرة بأفكارهم وتوجهاتهم على الصحف والقنوات المختلفة .

وأشار الى ان تصحيح المسار الاعلامى يعتمد على 14 مهمة ادرجت فى الوثيقة وقد بدأت المبادرة بتعديل قانون الإتصالات مشيراً الى ان الصحفيين بدأو التخلص من القيود وأصبح هناك رقابة ذاتية وقلت الخطوط الحمراء.

وأستكمل عيد قوله ان التليفزيون المصرى أقتدى خلال ثورة 25 يناير بدول تتسم بالقمعية مما أفقده المصداقية وثقة المشاهد والذى لجأ للفضائيات بميولها وأفكارها لمعرفة الحقيقة.

من ناحية أخرى أنتقد الدكتور حسن عماد مكاوى عميد كلية إعلام القاهرة القائمين على الإعلام المصرى مشيراً الى انهم فى حاجة الى تدريب وتأهيل بكيفية استخدام الكلمات فى مواضعها الصحيحة حتى لا تقول الى معانى أخرى فضلاً عن وجود حالة من التخبط والإرتجال ناجمة عن عدم وجود رؤية اعلامية واضحة الفترة الحالية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل